بالتعاون مع ألمانيا والصين.. وكالة الفضاء تعد لإطلاق سلسلة من أقمار الاستشعار نهاية العام المقبل

12-3-2020 | 16:29

أقمار الاستشعار عن بعد

 

أحمد عبد الفتاح

أكد الدكتور محمد القوصي، الرئيس التنفيذي ل وكالة الفضاء المصرية ، أن الوكالة تعد حاليا لإطلاق سلسلة من أقمار الاستشعار تبدأ بالقمر الصناعي ناشونال "أكسبيرمينتال سات"، وهو القمر الذي تعكف الوكالة ببنائه حاليا، مشيرا إلى أن المشروع يهدف إلى توطين تكنولوجيا الفضاء في مصر، حيث يمثل نسبة التصنيع المحلي للقمر إلى 45% وهي نسبة الأعمال التي يقوم بها المتخصصون في  وكالة الفضاء المصرية من بناء برمجيات القمر، ومعدات الاختبار، والتجميع في معامل الوكالة، ويتم تدبير مكونات الأنظمة الفرعية ومنها أنظمة الاتصالات ونظام القدرة الكهربائية، ونظام التحكم في وجهة القمر، بواسطة شركة ألمانية.


وأشار إلى أن القمر يعد الأول من سلسلة أقمار تقوم الوكالة ببنائها لنقل الخبرات وتوطين تكنولوجيا الأقمار الصناعية لأغراض الاستشعار من البعد، حيث تبلغ نسبة التصنيع المحلي في القمر الثاني لهذه السلسلة 60% وفي القمر الثالث 80%.

وقد وافق مجلس الوزراء على استخدام وسيلة إطلاق صينية لإطلاق القمر الأول، وذلك في الربع الأخير من عام 2021، وذلك لتقوية الروابط العلمية مع الجانب الصيني في استخدام تكنولوجيا الفضاء ، خاصة أن الحكومة الصينية قد قدمت لمصر منحتين بقيمة 96 مليون دولار لإنشاء مركز تجميع واختبار الأقمار الصناعية وبناء القمر الصناعي مصر سات 2.

وأكد الرئيس التنفيذي للوكالة على أن نوعية الصاروح الصيني، الذي سيطلق القمر الأول من السلسلة قام بإطلاق 42 عملية إطلاق بنسبة نجاح 100%.

الأكثر قراءة

[x]