محافظ بورسعيد ينعي الفدائية زينب الكفراوي من أبطال التصدي للعدوان الثلاثي على بورسعيد عام 56

6-3-2020 | 21:25

زينب الكفراوي

 

بورسعيد خضر خضير

نعي اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد ببالغ الحزن والأسي وفاة الفدائية البطلة زينب الكفراوي، إحدى فدائيات مدينة بورسعيد الباسلة وأبطالها خلال العدوان الثلاثي على مصر عام 1956.


وأكد محافظ بورسعيد أن البطلة زينب الكفراوى رحمة الله عليها ستظل مصدر فخر وعزة لنا جميعًا بتضحياتها وبطولاتها لكل الأجيال، فهى مثال للوطنية والفداء من أجل تراب مصر، مؤكدا أن ما قدمته الفدائية البطلة "زينب الكفراوي" من تضحيات وبطولات للتصدي للعدوان الثلاثى برفقة أبطال وفدائيى المدينة، سجله أبناء بورسعيد بحروف من ذهب فى سجل البطولات والتضحيات، الذي تتناقلها الأجيال بكل فخر. وستظل بطولاتها عالقة في أذهاننا جميعا وأذهان أبنائنا علي مرور العصور والأجيال.

مادة إعلانية

[x]