حصاد سادس "أيام الشارقة المسرحية".. ندوة "النجومية" وثلاثة عروض إماراتية | صور

5-3-2020 | 22:49

جانب من فعاليات أيام الشارقة المسرحية في دورتها الثلاثين

 

الشارقة – بوابة الأهرام

انعقدت اليوم الخميس فعاليات سادس " أيام الشارقة المسرحية " في دورتها الثلاثين، التي افتتحها السبت الماضي صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة بقصر الثقافة بالشارقة، وتنظمها دائرة الثقافة في الفترة ما بين 29 فبراير و6 مارس 2020 بمشاركة 200 مسرحي وناقد وأكاديمي عربي، و13 عرضًا متنوعًا.

شهد اليوم السادس انعقاد ندوة ساخنة بعنوان "في عصر الإعلام الجديد.. أية نجومية يحققها المسرح؟"، شارك فيها نخبة من المسرحيين العرب، هم: خليفة الهاجري (الكويت)، يوسف الحمدان (البحرين)، تامر كرم (مصر)، وأدارها إبراهيم الحسيني من مصر.

تطرق المتحدثون إلى أنه عبر التصوير الذاتي، ومن خلال صناعة شراح الفيديو القصيرة، وبمزيج من الطرافة والجرأة في طرح القصص الشخصية، أو مقاربة القضايا العامة، اشتهر الآلاف من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي على الإنترنت، وصاروا ممن يتزاحم الناس بالمناكب لرؤيتهم، أو التقاط الصور إلى جوارهم، ففي وضع كهذا، أية نجومية يمكن للمسرح أم يحققها؟!


جانب من فعاليات أيام الشارقة المسرحية في دورتها الثلاثين

وأشار المتحدثون إلى أنه لا وجه للمقارنة بين عراقة فن المسرح وعمقه وشموليته، وحداثة وسائل التواصل الاجتماعي والنشر عبر يوتيوب وما إلى ذلك، لكن على المسرح أن يجتهد أكثر لإيجاد فضاءات مسرحية أخصب وأكثر عصرية، كما ينبغي إنشاء العديد من مراكز الأبحاث المسرحية المتخصصة، مؤكدين أن أبرز المعوّقات التي تواجه المسرح ليست فنية بقدر ما تتعلق بسيادة العولمة وغياب الديمقراطية واتجاه البعض إلى تحويل لغة المسرح إلى خطابيات منبرية زاعقة مباشرة.


جانب من فعاليات أيام الشارقة المسرحية في دورتها الثلاثين

شهد اليوم الخميس كذلك عرض ثلاث مسرحيات إماراتية، هي: "مأساة الحجاج" من تأليف وإخراج رامي مجدي، و"بكاء العربي" من إعداد وإخراج مهند، و"سمفونية الموت والحياة" من تأليف إسماعيل عبد الله وإخراج محمد العامري، وتلتها ثلاث ندوات تطبيقية لمناقشة العروض.

وتتكون لجنة تحكيم الدورة الـ30 من كل من: وليد الزعابي من دولة الإمارات، ومحمد الضمور من المملكة الأردنية الهاشمية، وزهيرة بن عمار من جمهورية تونس، وأمين الناسور المملكة المغربية، وجبار الجودي من جمهورية العراق.


جانب من فعاليات أيام الشارقة المسرحية في دورتها الثلاثين

وتشهد الدورة الحالية عرض 13 عملاً مسرحياً، هي: مسرحية "صبح ومسا" تأليف وإخراج حافظ أمان لفرقة مسرح دبي الأهلي، ومسرحية "أشياء لا تصلح للاستهلاك الآدمي" تأليف علي جمال وإخراج حسن رجب لفرقة المسرح الحديث بالشارقة، ومسرحية "أين عقلي يا قلبي" من تأليف عثمان الشطي وإخراج أحمد الأنصاري لفرقة جمعية كلباء للمسرح، ومسرحية "حارس النور" تأليف عبد الله صالح وإخراج علي جمال لفرقة مسرح دبي الوطني، ومسرحية "لمس المواجع" تأليف حميد فارس وإخراج مبارك خميس لفرقة مسرح رأس الخيمة الوطني، ومسرحية "ليلة مقتل العنكبوت" تأليف إسماعيل عبد الله وإخراج إلهام محمد لفرقة مسرح خورفكان للفنون، ومسرحية "الرحمة" من تأليف عبد الأمير الشمخي وإخراج عبيد الهرش لفرقة مسرح الفجيرة، ومسرحية "سمرة" تأليف واخراج مرعي الحليان لفرقة مسرح بني ياس، ومسرحية "بكاء العربي" إعداد وإخراج مهند كريم لفرقة مسرح دبا الحصن، ومسرحية "سيمفونية الموت والحياة" تأليف إسماعيل عبد الله وإخراج محمد العامري لفرقة مسرح الشارقة الوطني، ومسرحية "جي بي إس" من تأليف وإخراج محمد شرشال لفرقة المسرح الوطني الجزائري، التي جرى عرضها في الافتتاح مساء أمس السبت.


جانب من فعاليات أيام الشارقة المسرحية في دورتها الثلاثين

ويشارك في الدورة الثلاثين من " أيام الشارقة المسرحية "، أكثر من مائتي مسرحي وناقد وأكاديمي من دول عربية عدة، منها: مصر، الإمارات، العراق، الأردن، الجزائر، تونس، سوريا، المغرب، وغيرها.

وتستمر "الأيام" حتى السادس من مارس المقبل، حيث تختتم هذه الدورة بإعلان أسماء الفائزين بالجوائز، وتكريم الفائزين بجائزة الشارقة للتأليف المسرحي، وذلك بمسرح قصر الثقافة بالشارقة. وتنعقد الفعاليات تحت رعاية وحضور الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة.

[x]