اختتام فعاليات مؤتمر"اللغة جسر التواصل بين الثقافات" بالأقصر | صور

5-3-2020 | 20:50

فعاليات مؤتمر"اللغة جسر التواصل بين الثقافات" بالأقصر

 

الأقصر - إيمان الهواري

اختتمت كلية الألسن جامعة الأقصر فعاليات مؤتمرها الأول ( اللغة جسر التواصل بين الثقافات).


وقد أوضح الدكتور بدوي شحات رئيس جامعة الأقصر ، أن مؤتمرات الجامعة هي مساهمة في العمل على تطوير البحث العلمي المصري والعربي والإفريقي، وأن مؤتمر كلية الألسن هو مشاركة من جامعة الأقصر في النهضة العلمية المصري ة الحديثة، وقد أوصى الدكتور بدوي فريق العمل باستمرارية الأنشطة الجامعية المميزة، وقال: جميعنا ليس له إلا صالح الوطن ومصالحة العامة، فاجعلوا هذا نُصب أعينكم.

فيما أكد الدكتور ربيع سلامة رئيس المؤتمر، إن ما نقوم به باسم جامعة الأقصر هو نتاج عناية الدولة بالبحث العلمي وتوجهاتها نحو النهوض بالتعليم من خلال مشاركة المعلومات وتبادل الآراء مع مختلف الأكاديميات والجامعات الدولية.

وجائت أهم توصيات المؤتمر، مناشدة كلية الألسن على ضرورة انعقاد مؤتمرها الدولي في اللغات والعلوم الإنسانية ميدان دراستها ومجال اهتمامها بشكل دوري، وأن يحمل المؤتمر القادم عنوان " تحليل الخطاب والدراسات البينية التنظير والممارسة"، وضرورة مناقشة علاقة اللغة بكل العلوم لإثراء المكتبات الأكاديمية العربية.

والإشادة بأداء المشاركين من حيث عمق الأوراق العلمية المقدمة وسهولة العرض وتبسيط المعلومات، وإنشاء فريق بحثي للدراسات اللغوية والأدبية والترجمة، وإنشاء فريق بحثي لترجمة الأعمال الأدبية إلى اللغة العربية ومنها، وإنشاء منظمة عالمية للغة العربية يكون مقرها مصر تعمل على نشر العربية وتبحث في خصائصها وتترجم نتائجها إلى لغات العالم المختلفة.

وعقد بروتوكول تعاون بين كلية الألسن و المركز التربوي للغة العربية لدول الخليج ومقرهم إمارة الشارقة بدولة الإمارات، وإنشاء بنك مصطلحات تلافياً لحدوث الاختلافات والتعارض، وإنشاء ثلاث جوائز للبحوث المميزة في اللغة والادب والترجمة، وضرورة استخدام المصطلحات العلمية المترجمة المتعارف عليها.


جانب من المؤتمر


جانب من المؤتمر


جانب من المؤتمر


جانب من المؤتمر


جانب من المؤتمر


جانب من المؤتمر


جانب من المؤتمر


جانب من المؤتمر


جانب من المؤتمر


جانب من المؤتمر


جانب من المؤتمر

مادة إعلانية

[x]