اليمن يحمل الحرس الثوري الإيراني مسئولية الوقوف خلف محاولة الهجوم على ناقلة نفط

5-3-2020 | 12:29

وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني

 

الألمانية

حمل معمر الإرياني، وزير الاعلام في الحكومة اليمن ية المعترف بها دوليا اليوم الخميس، الحرس الثوري الإيراني "مسئولية الوقوف خلف محاولة الهجوم الإرهابي على ناقلة نفط أثناء إبحارها باتجاه خليج عدن".


وقال الإيراني، حسبما أفادت وكالة الأنباء الرسمية " سبأ"، إن "الهجوم الإرهابي، الذي نفذته المليشيا الحوثية واستهدف إحدى ناقلات النفط في بحر العرب بواسطة أربعة زوارق تم التحكم بها عن بعد وتمكنت قوات تحالف دعم الشرعية من إحباطه، يذكر بموجة الهجمات الإرهابية التي نفذها الحرس الثوري الإيراني ضد سفن التجارة العالمية وناقلات النفط في مضيق هرمز".

وأشار الإرياني إلى أن إحباط محاولة الهجوم على سفن تجارية في البحر الأحمر وباب المندب وبحر العرب للمرة الثانية خلال أقل من أسبوعين "يؤكد تصعيد المليشيا الحوثية لأنشطتها الارهابية وتزايد المخاطر والتهديدات لحركة الملاحة الدولية وأمن الطاقة العالمي بإيعاز وتخطيط إيراني انتقاما لمقتل سليماني".

وأشاد الإرياني بجهود تحالف دعم الشرعية بقيادة السعودية في إحباط الهجمات التي وصفها بـ "الإرهابية"، وتأمين الممرات الدولية في البحر الأحمر ومضيق باب المندب وخليج عدن.

وطالب الإرياني المجتمع الدولي بتحمل مسئولياته ووقف الأنشطة" الإرهابية للنظام الإيراني وأداته الحوثية"، والتي تمثل تهديدا حقيقيا لحركة التجارة الدولية والأمن والسلم الدوليين.

ويوم أمس الأربعاء، أعلن المتحدث باسم قوات التحالف، العقيد الركن تركي المالكي، إحباط وإفشال "عمل إرهابي وشيك عن طريق أربع زوارق كان يستهدف إحدى ناقلات النفط في بحر العرب وبمسافة (90) ميلا بحريا جنوب شرق ميناء (نشطون) اليمن ي".

شارك برأيك

توقع من سيتوج بكأس الأميرة الإفريقية ؟

مادة إعلانية

[x]