نقيب الزراعيين: مصر دخلت عصر الزراعة الذكية.. ومشروعات الرئيس السيسي وفرت آلاف الفرص في القطاع

4-3-2020 | 14:36

سيد خليفة نقيب الزراعيين

 

محمد علي

أكد المشاركون في فعاليات المؤتمر الدولي الأول لكلية الهندسة الزراعية جامعة الأزهر والثالث والعشرون للجمعية المصرية للهندسة الزراعية، برئاسة الدكتور سمير حافظ، عميد الكلية رئيس المؤتمر، برعاية فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، والدكتور محمد المحرصاوي، رئيس جامعة الأزهر ، والدكتور طارق سلمان، نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث، بعض السفراء الأفارقة أهمية التحول الرقمي في الزراعة لتطوير الزراعة المصرية وفقا للتقنيات العالمية التي تستهدف تطبيق أنظمة الزراعة الحديثة.


وقال الدكتور سيد خليفة نقيب الزراعيين والأمين العام لاتحاد الزراعيين الأفارقة في كلمته خلال فعاليات المؤتمر، إن الهندسة الزراعية تلعب دورا هاما وحيويا في التنمية الزراعية الشاملة والمستدامة. موضحا أن مصر دخلت عصر الزراعة الذكية بمشروعات الرئيس السيسي للمشروعات القومية الزراعية ومنها مشروعات الصوب الزراعية.

وشدد "خليفة"، على أهمية مشروعات السيسي الزراعية لدورها في مجال تحسين حالة الأمن الغذائي في مصر من خلال استنباط أصناف وسلالات من المحاصيل الحقلية وخاصة القمح والذرة والأرز تكون عالية الإنتاجية، وتواجه الظروف المناخية المتقلبة وأكثر تحملا لارتفاع درجات الحرارة والجفاف وأقل استهلاكا للمياه، مشيرا إلي أن مشروعات السيسي الزراعية وفرت الآلاف من فرص العمل لشباب الزراعيين.

وطالب "خليفة"، الجامعات المصرية بتطوير المناهج والبرامج التعليمية بما يحقق خريجًا لسوق العمل في المشروعات الزراعية الحديثة، ويضيف قيمة مضافة للبحوث العلمية مشددا علي أن القياديه السياسية حريصة علي دعم التعاون الزراعي والتدريب والتأهل لأشقائنا الأفارقة في مجالات التعاون الزراعي، وأن التعاون مع الأشقاء الأفارقة يعد أحد أولويات العمل لدي نقابة الزراعيين لدوره في تنفيذ شراكة حقيقية تحقق طموحات مصر في التعاون مع دول القارة، والتعاون مع إفريقيا هو أولوية التوجه نحو القارة لتفعيل التعاون الاقتصادي المشترك.

وأشاد نقيب الزراعيين بدور السيد القصير وزير الزراعة في الإسراع بمعدلات الأداء في مجالات تحديث منظومة الزراعة المصرية من خلال برامج التحول الرقمي نحو الذراعة الذكية، موضحا أن الوزارة تبذل جهود كبيرة في المرحلة الحالية لتطوير قطاع الزراعة والتواصل مع الفلاحين والعمل علي حل مشاكلهم.

ولفت "خليفة"، إلى أهمية دور وزارة الزراعة في التوسع في منظومة كارت الفلاح الإليكتروني، حيث بدأت وزارة الزراعة في حوكمة الإجراءات من خلال إطلاق كارت الفلاح في 6 محافظات موضحا أن هذه المنظومة تساهم في الحد من التعديات وتدقيق البيانات الزراعية.

وشدد نقيب الزراعيين علي أن مصر حققت ميزة نسبية في مجالات الصادرات الزراعية إلى الخارج بفضل تطبيق منظومة جودة المحاصيل للتوافر مع الاشتراطات الدولية المعنية بالتصدير، وتطبيق منظومة صارمة لتكويد المزارع وفقا للمعايير الأوروبية، موضحا ان مصر تحتل المرتبة الأولي في انتاج إن صادرات مصر من الموالح وصلت خلال عام 2019 نحو مليون و800 ألف طن يتم تصديرها لحوالى 111 دولة حول العالم.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]