الآلية الإفريقية تشيد برئاسة مصر للاتحاد الإفريقي ونشر الوعي بأجندة 2063| فيديو وصور

4-3-2020 | 14:37

سارة توفيق خلال جلسة الالية الافريقية بالمنتدي

 

فيكتوريا فولز - مروة توفيق

قالت سارة توفيق ممثل الآلية الإفريقية لمراجعة النظراء في منتدي اللجنة الاقتصادية ل إفريقيا بزيمبابوي، إن الآلية تعد الذراع التنفيذية للمشروعات التنموية علي مستوي القارة، وهي آلية طوعية أنُشئت بقرار من النيباد، ومقرها جنوب إفريقيا ، وهي معنية بتقييم الأداء السياسي والاقتصادي للدول فيما يتعلق بتقديم المشورة والتوعية بأهداف التنمية المستدامة، وتم إعادة هيكلتها لتندمج بشكل كامل داخل أجهزة الاتحاد الإفريقي.


وأضافت سارة توفيق في تصريحات خاصة لـ"بوابة الأهرام": يرتكز عمل الآلية علي الهدف السادس عشر ضمن الأهداف التنموية للأمم المتحدة والمعني بإدارة المؤسسات، وتحقيق السلام فيما يتعلق بآليات الحوكمة الخاصة بأجندة التنمية 2030 و2063 من خلال استبيان اشترك فيه 60 خبيرًا في مجال التنمية بعد مراجعة العديد من التقارير من قبل المنتدي السياسي رفيع المستوي الذي يعقد سنويا بنيويورك.

وبحسب توفيق كشف التقرير الأول - الذي أطلقته الآلية - أن الدول الإفريقية خطت خطوات واسعة في العديد من المجالات، في حين تواجه بعضها عقبات خاصة فيما يتعلق بالهدف السادس عشر الخاص بالشفافية، وتحقيق السلام وقالت إنه علي الرغم من محاولات دول القارة دمج أهداف التنمية المستدامة في خططها الاقتصادية إلا أن نتائجها لم تنعكس علي الطبقات المتوسطة والفقيرة، فيما أشاد التقرير بالتقدم المحرز في الهدف الخامس الخاص بتمكين المرأة ولعل رواندا تعد نموذجا يحتذي بة اذ تمثل المرأة 60% من أعضاء البرلمان.

وأثنت علي الدور التوعوي الذي لعبته مصر خلال رئاستها للاتحاد الإفريقي العام المنصرف لنشر الوعي بأجندة 20653، وما قدمته القاهرة سواء من خلال منحة ناصر للقيادة لتدريب الأفارقة، أو المدرسة الصيفية الإفريقية للشباب.


الآلية الإفريقية تشيد برئاسة مصر للاتحاد الإفريقي ونشر الوعي بأجندة 2063


سارة توفيق خلال جلسة الالية الافريقية بالمنتدي

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]