وكالة الأنباء الروسية: أردوغان أفسد العلاقات مع أوروبا والعالم العربي

2-3-2020 | 14:36

أردوغان

 

أ ش أ

قال المدير العام لوكالة الأنباء الدولية الروسية  دميتري كيسيلوف ، إن (موسكو ) منحت الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ، فرصة لتنفيذ " اتفاقات سوتشي " بشأن سوريا ، قبل لقائه نظيره الروسي فلاديمير بوتين، لكنه لا يحاول خلق جو مناسب لذلك.


وأضاف كيسيلوف - في سياق مقابلة تليفزيونية بثتها قناة " روسيا اليوم" الإخبارية اليوم الإثنين، أن الرئيس التركي لا يهتم بخلق أجواء مناسبة عشية لقائه الرئيس الروسي، بعد أن أفسد العلاقات مع أوروبا والعالم العربي، على خلفية تدخله في ليبيا وتنفيذه عمليات عسكرية ضد الجيش السوري، وبعد أن تلقي من حلف شمال الأطلسي "ناتو " تعاطفا "لفظيا " فقط، ثم انطلق في مغامرة محفوفة بالمخاطر - حسب تعبيره.

ولفت إلى أن أردوغان يرتكب في علاقته مع روسيا خطأ تلو الآخر ، مع الأخذ بعين الاعتبار اعتذاره لإسقاطه الطائرة الروسية "سو-24" عام "2017" .

وقال إن "موسكو" لا تزال تتصرف بسياسة ضبط النفس، تاركة فرصة ل أردوغان ، لافتا إلى أن للرئاسة الروسية "الكرملين" حدودا من الصبر، وأن من الأشياء التي تثير استثاء الرئيس بوتين عدم الالتزام، وما أسماه ب" النفاق".

كان وزير الخارجية الروسي، سيرجي لافروف، قد صرح - في وقت سابق - بأن تركيا لم تف بعدد من الالتزامات بخصوص " إدلب " السورية.


وكانت روسيا و تركيا قد اتفقتا في سبتمبر عام "2018 " في منتجع "سوتشي" على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في " إدلب " ، تراقبها قوات تركية وتمنع انتشار الجماعات المسلحة فيها، لكن (أنقرة ) لم تلتزم بهذا الاتفاق.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]