"الصحة العالمية": ليس بالضرورة إصابة الحالتين الفرنسيتين بـ"كورونا" في مصر

29-2-2020 | 00:26

منظمة الصحة العالمية

 

مدحت عاصم

قال الدكتور أمجد الخولي، استشاري وبائيات منظمة الصحة العالمية بالمكتب الإقليمي للشرق الأوسط، إنه تم الإبلاغ عن حالتين مصابتين بفيروس كورونا في فرنسا ، وطالبت وزارة الصحة ببعض البيانات الإضافية لهوية تلك الحالتين والأشخاص المخالطين بهم، وحتى هذه اللحظة لم تصل تلك المعلومات للمكتب الإقليمى، مشيرًا إلى أن ليس بالضرورة إصابتهما فى مصر، ولكنه من الوارد أنهما وصلا إلى مصر فى فترة الحضانة، ومن الممكن أن تكون تمت الإصابة في فرنسا .


وتابع "الخولى" خلال مداخلة هاتفية في برنامج مساء " DMC"، الذى يقدمه الإعلامى رامى رضوان، أنه في مثل هذه الظروف من الممكن أن تتأخر بعض المعلومات حول هذا الأمر، ولكننا نعمل جاهدين بمتابعة الأمر مع وزارة الصحة الفرنسية لكى تتضح الصورة أكثر لدينا، ومن المتوقع أن تصل المعلومات الدقيقة خلال ساعات، وهذا الأمر لا يدعو إلى القلق أو الخوف أو الادعاء بوجود حالات مصابة فى مصر.

وواصل الخولى قائلًا: "الحجر الصحي أو الكشف لا يفرض على جميع القادمين إلى مصر أو جميع المسافرين، ولكنه يفرض فقط على الأشخاص القادمين من أماكن ينتشر بها المرض أو شخص سبق له السفر خلال 14 يومًا إلى أماكن منتشرة بها المرض".

وأضاف: "هناك متابعة يومية من منظمة الصحة العالمية لإجراءات الحجر الصحي مع وزارة الصحة المصرية والوزارة ملتزمة بشكل كبير في هذا الأمر"، مشيرا إلى أنه فى ظل وجود مواقع التواصل الاجتماعي فإن إخفاء أو التستر على حالات مصابة ب كورونا أمر غير مقنع..

الأكثر قراءة

[x]