١.٦ مليون مواطن يحصلون على خدمة صحية محسنة في برنامج التنمية الحضرية ٥٦٪ منهم إناث

27-2-2020 | 17:15

جانب من الاحتفال

 

فاطمة السروجي

عرض قطاع التنمية الحضرية – أحد قطاعات الوكالة الألمانية للتعاون الدولي "جي أي زد"، قصص النجاح الملهمة للبرنامج، وعدد من المشروعات الخاصة بالجهات المستفيدة من المنح، والخطط المستقبلية لمشروعات القطاع في المحافظات المستهدفة، (القاهرة والجيـزة والقليوبية).


جاء ذلك اليوم الخميس، خلال الاحتفال الذي نظمته الوكالة الألمانية للتعاون الدولي ، بمناسبة مرور ١٠ سنوات على برنامج التنمية الحضرية، في مصر ، وانتهائه، بالتعاون مع الاتحاد الأوروبي، والتعاون الألماني وقطاع التنمية الحضرية، لتكريم المنظمات العاملة في هذا البرنامج.

وخلال مدة البرنامج، تم مشاركة أكثر من 2200 مواطن من سكان المناطق المستهدفة وممثل عن منظمات المجتمع المدني في عمليات صنع القرار المحلية، وتم تدريب أكثر من 500 موظف من الإدارة المحلية ومنظمات المجتمع المدني على أساليب التنمية التشاركية لتطوير المناطق العشوائية.

ويحصل الآن أكثر من ١.٦ مليون من المواطنين على خدمات الرعاية الصحية المحسّنة، حيث يمثل الإناث ٥٦% منهم، وذلك من خلال تحسين ٣١ منشأة صحية، حيث نجحت المشاريع التعليمية في توفير جودة أفضل في التعليم المدرسي لأكثر من ٨٠ ألف طالب يمثل منهم الإناث ٥٠٪. فضلاً عن دعم أكثر من ٨ آلاف مواطن من سكان المناطق المستهدفة في التعرف على آثار تغير المناخ وكيفية مواجهتها، حيث مثلت نسبة الإناث ٦٧٪.

وخلال العشرة أعوام السابقة، تمكن قطاع التنمية الحضرية (منظمة حكومية)، من تحقيق عدد من الإنجازات التي أسهمت بدورها في الخروج بنماذج وقصص نجاح، فضلاً عن الإسهام في تطبيق نهج المشاركة في التعامل مع المناطق الحضرية العشوائية، وإعلام صناع القرار بشأن الوضع الحالي للمناطق العشوائية، واستخدام منهجيات ووسائل تحسين سبل المعيشة للسكان المحليين، والتخفيف من وطأة الفقر في المناطق الحضرية.

وأسهم القطاع في توفير المزيد من الخدمات الموجهة لهذه المناطق، والوصول إلى حلول ملموسة لتحسين الخدمات الاجتماعية، وخدمات البنية التحتية في المناطق الحضرية العشوائية، وتحسين الظروف البيئية في المناطق المستهدفة.

مادة إعلانية

[x]