محكمة التحكيم الرياضي تعلن تقدم السيتي بطعن ضد عقوبات يويفا

26-2-2020 | 16:22

ملعب الاتحاد معقل مانشستر سيتي

 

أ ف ب

أعلنت محكمة التحكيم الرياضي ة ("كاس") الأربعاء أنها سجلت رسميا طلب استئناف تقدم به نادي مانشستر سيتي الإنجليزي ضد قرار الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) استبعاده عن المشاركة في مسابقاته لمدة عامين، لمخالفته قواعد اللعب المالي النظيف.


وقالت "كاس" في بيان لها "سجلت محكمة التحكيم الرياضي ة استئنافا قدمه نادي مانشستر سيتي لكرة القدم ضد الاتحاد الأوروبي لكرة القدم".

وأضاف البيان "الاستئناف موجه ضد قرار غرفة الحكم التابعة للجنة المراقبة المالية للأندية الصادر في 14 فبراير 2020"، موضحًا أنه "من غير الممكن" في الوقت الحالي تحديد موعد اتخاذ القرار.

ويتوقع أن يستغرق إصدار الحكم في القضية أشهرا عدة.

وتعهد مانشستر سيتي بمواجهة العقوبة التي فرضها "ويفا" عليه هذا الشهر بسبب "خروقات خطيرة لقواعد اللعب المالي النظيف"، والتي شملت استبعاده لعامين من المسابقات القارية وتغريمه بمبلغ 30 مليون يورو.

ويواجه بطل الدوري الإنجليزي الممتاز في الموسمين الماضيين، احتمال تكبّد خسائر مالية بملايين الجنيهات الإسترلينية من جراء استبعاده، لكونه سيحرم من الإيرادات الكبيرة التي توفرها المشاركة القارية، بما يشمل الجوائز المالية وعائدات البث التلفزيوني ومداخيل المباريات والرعاية.

ويقدر أن تتجاوز الخسائر المالية الناجمة عن الغياب على الساحة الأوروبية لعامين 100 مليون يورو سنويًا، ويتوقع أن تنعكس سلبًا على النادي.

وقد يؤدي الاستبعاد أيضا إلى رحيل لاعبين عن الفريق الذي يدربه الإسباني جوسيب جوارديولا، لاسيما وأن هؤلاء يضعون المشاركة القارية نصيب عينيهم في كل موسم.

وقال الإسباني فيران سوريانو، الرئيس التنفيذي لمجموعة سيتي لكرة القدم، في مقابلة الأسبوع الماضي مع الموقع الرسمي للنادي، إن الأخير يأمل قبول استئنافه من "كاس" قبل انطلاق دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

واعتبر أن اتهامات يويفا ضد سيتي بالمبالغة في تقدير مداخيل عقود الرعاية في حساباته للفترة بين 2012 و2016، "ببساطة غير صحيحة".

ويواجه سيتي مساء الأربعاء ريال مدريد في ذهاب الدور ثمن النهائي لدوري الأبطال على ملعب سانتياجو برنابيو في العاصمة الإسبانية.

الأكثر قراءة

[x]