إثبات فعالية علاج الطب التقليدي الصيني لكورونا

25-2-2020 | 12:58

فتاة صينية تشكر الفريق الطبي بعد خروجها من مستشفى

 

نجح مستشفى شي شي بمدينة هانغتشو بمقاطعة تشجيانغ في 15 فبراير في معالجة مسن يبلغ من العمر 88 سنة كان قد أصيب بفيروس كوفيد-١٩وذلك عن طريق الطب التقليدي الصيني. وقال لين شنغيو نائب رئيس مجموعة خبراء الطب التقليدي الصيني في المدينة والذي شارك في الإشراف على علاج المريض: "بلا شك هذا يزيد من ثقتنا في استخدام الطب التقليدي الصيني للوقاية من الأمراض." كما أضاف: "إن المريض تلقى علاجا أوليا بالطريقة الغربية، لكن بسبب تقدمه في السن والأمراض المزمنة التي يعاني منها وعدم تحمل جسمه للأدوية المضادة للفيروسات تحولنا إلى استخدام طريقة الطب التقليدي، مما ساعده على التعافي بسرعة“.

أما الحالة الثانية التي تم شفاؤها فكانت في مدينة هوتشو، حيث تعافت مريضة تبلغ من العمر 56 سنة وقد كانت حرارتها مرتفعة وتعاني من ضيق التنفس لكن بفضل طريقة العلاج بالطب التقليدي تحسنت حالتها بشكل ملحوظ. وقال جين بينغ، نائب رئيس مستشفى هوتشو للطب التقليدي الصيني بأنه يوجد 10 حالات تأكدت إصابتهم بفيروس كوفيد-١٩وبدأ الطاقم الطبي في المستشفى بعلاجهم بطريقة الطب التقليدي الصيني.

في جميع أنحاء مقاطعة تشجيانغ يتم استخدام الطب التقليدي الصيني بشكل جيد لتنفيذ سياسات دقيقة، والتي تعمل بشكل فعال على تعزيز التدخل المبكر والشامل والمتعمق للوقاية من فيروس كوفيد-١٩. ليس هذا فحسب، إذ أنه وفقا لمبدأ "إعادة توجيه العلاج واستخدام الطب التقليدي الصيني في وقت مبكر "فقد حول هذا النوع من العلاج الحالات المؤكدة بالإصابة بالفيروس في المقاطعة إلى حالات مشتبه فيها فقط. وقال شيه قوه جيان مدير إدارة الطب التقليدي في لجنة الصحة بتشجيانغ "قبل تشخيص الحالات المشتبه فيها يستشير الأطباء المختصون بعضهم ومن ثم يتم إعطاء المريض الدواء وقد لاحظ جميع الأطباء في مختلف أنحاء البلاد المختصين في هذا المجال بأن المرضى الذين يستعملون أدوية الطب التقليدي الصيني تتحسن أعراض الحمى والسعال وبقية الأعراض الأخرى بشكل ملحوظ“.

في 24 يناير وصلت طائرة من سنغافورة وعلى متنها أكثر من 330 مسافرا إلى مطار هانغتشو، في البداية قام مستشفى الطب التقليدي بالمدينة باتخاذ إجراءات وقائية مثل توزيع الكمامات على الركاب وتقديم أدوية الطب التقليدي اللازمة للمراقبين وموظفي قطاع الصحة المعزولين. وبنهاية فترة الحجر الصحي في 8 فبراير، تبين أن كل هؤلاء العاملين كانوا بخير مما يعكس تماما الدور الهام الذي يلعبه الطب التقليدي الصيني في حماية الأشخاص الذين هم عرضة للخطر.

في إطار عملية تحسين خطة الوقاية والعلاج بالطريقة التقليدية، عملت مجموعة من الخبراء في مجال العلاج بالطب التقليدي الصيني في مقاطعة تشجيانغ مع خبراء آخرين جنبا إلى جنب. وتماشيا مع الخطة الوطنية وفقا لخصائص المناخ الموسمي والبيئة الجغرافية والحالات الأخرى المتعلقة بتشجيانغ، تم القيام بتعديل الإصدار الأربعة من خطة التوصية المتعلقة بالطب الصيني وذلك لتنظيم عملية الوقاية والعلاج وإعادة التأهيل بعد خروج المرضى من المستشفى.

وبالإضافة إلى تناول الأدوية التقليدية الصينية، تقوم العديد من المستشفيات في جميع أنحاء المقاطعة اليوم بتطوير التقنيات المناسبة كالوخز بالإبر والتمارين الصحية والتدليك إلى غير ذلك من التقنيات.

في الوقت الحاضر قامت مقاطعة تشجيانغ بتشكيل نظام للوقاية والسيطرة على الفيروس على طريقة الطب التقليدي الصيني،حيث يتم استخدام الاتصالات الوثيقة للوقاية وإعطاء الأدوية التقليدية للمشتبه فيهم بالإصابة للمرة الأولى، بالإضافة إلى مشاركة الأطباء في أجنحة الحجر الصحي. وإلى حدود 18 فبراير تم خروج 544 حالة من مستشفيات المقاطعة، بنسبة قدرها 46 بالمائة من المتعافين، ومن بين هذه النسبة ساعد الطب التقليدي الصيني في تشخيص وعلاج 1136 حالة وهو ما يمثل 96.84% وعمل على شفاء 493 حالة وتحسين أعراض 523 مصابا ووضع 120 آخرين تحت الرقابة الطبية.

المصدر: صحيفة الشعب اليومية الصينية

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]