الأمطار الغزيرة تتسبب في كثافات مرورية عالية.. ومدير مرور القاهرة ينجح في تخطي الأزمة

24-2-2020 | 22:52

اللواء عمرو البيلي

 

أحمد فتح الباب

تعرضت محاور وميادين القاهرة، اليوم الإثنين، لكثافات مرورية عالية، نتيجة لهطول الأمطار الغزيرة لعدة ساعات، وبناء عليه، تحرك رجال الإدارة العامة ل مرور القاهرة ، تحت إشراف اللواء عمرو البيلي مدير الإدارة، لحل تلك الأزمة المرورية التي تفاقمت مع مرور الوقت وزيادة الأمطار، حيث تواجد وبرفقته قيادات وأفراد المرور في الشوارع، وتكثيف القوات، والعمل علي تنظيم عملية السير.

كانت توجيهات اللواء محمود توفيق، وزير الداخلية، واضحة منذ اللحظات الأولى لسقوط الأمطار، وهي التعامل الفوري مع الكثافات المرورية الناتجة عن تجمع المياه، وعلى الفور توجه اللواء عمرو البيلي، مدير الإدارة العامة  ل مرور القاهرة ، وجميع قيادات الإدارة بشوارع وميادين العاصمة، لتنظيم عملية السير وسحب الكثافات من الشوارع والمحاور الرئيسية.

كانت منطقة مصر الجديدة، ومدينة نصر، من أبرز المناطق التي تأثرت بتجمعات مياه الأمطار، حيث ظهرت كثافات عالية وازدحام مروري، الأمر الذي على أعتابه توجهت على الفور سيارات أوناش الإدارة العامة لمرور القاهرة للعديد من المناطق لسحب السيارات المعطلة، مثل نفق العروبة الذي شهد تجمعًا كبيرًا لمياه الأمطار، وتم رفع السيارات التي كانت بداخله، والمياه بالاشتراك مع سيارات محافظة القاهرة.

من جانبه، قال مصدر أمني بالإدارة العامة ل مرور القاهرة ، إنه تم فتح جميع الطرق التي كان تم إغلاقها وعمل تحويلات مرورية بمحيطها، وذلك بعد الانتهاء من سحب الكثافات بها.

وأضاف المصدر خلال تصريحاته لـ"بوابة الأهرام"، أن جميع الخدمات المرورية ستظل في أماكنها لحين انتظام حركة السير وعودة الحركة المرورية لطبيعتها.

وأوضح المصدر، أنه تم إلغاء تبادل الخدمات المتواجدة في الشوارع منذ الصباح، وحتى الآن، وذلك لتكثيف العمل والتواجد المروري لتوفير أقصى درجات الراحة للمواطن وعودة الحركة لطبيعتها.

كما نجحت قوات الحماية المدنية بالقاهرة، في التعامل الفوري مع تجمعات مياه الأمطار بعدد كبير من شوارع وميادين العاصمة بالتنسيق مع الإدارة العامة ل مرور القاهرة ، وسيارات شفط المياه بمحافظة القاهرة.

فيما تم توجيه عدد من سيارات الحماية المدنية بمنطقة مدينة نصر، ومصر الجديدة، ومطلع كوبري أكتوبر بصلاح سالم ونفق العروبة .

مادة إعلانية

[x]