الأفخم لـ"بوابة الأهرام": الإمارات محطة رئيسية في المشهد الثقافي العربي والعالمي

24-2-2020 | 11:28

محمد الأفخم مدير مهرجان الفجيرة الدولي للفنون

 

الفجيرة - منة الله الأبيض

قال المهندس محمد سيف الأفخم ، مدير مهرجان الفجيرة الدولي للفنون، ورئيس الهيئة الدولية للمسرح، إن دولة الإمارات العربية المتحدة أصبحت محطة رئيسية في المشهد الثقافي العربي والعالمي، فشكلت حضورًا مهمًا لعدد كبير من مثقفي الوطن العربي والعالم، وإمارة الفجيرة واحدة من إمارات الدولة التي تفردت بنشاطها الثقافي المميز عبر هيئة الفجيرة للثقافة والإعلام برئاسة الشيخ الدكتور راشد بن حمد الشرقي الذي عمل جاهدًا على تطوير المشهد الثقافي في الإمارة، مما ساهم في ترسيخ مكانة الفجيرة ، كوجهة ثقافية مستدامة على المستوى العربي والعالمي، أهم ما يميزها الحالة الاحتفالية الفنية والإبداعية الرائعة التي تتجسد في أبهى صورها في مهرجان الفجيرة الدولي للفنون.


وأضاف "الأفخم" لـ"بوابة الأهرام"، أن النسخة الثالثة من المهرجان تطلق بانوراما واسعة من العروض الموسيقية والغنائية والمسرحية وفرق شعبية بالإضافة إلى احتضان فعالية جائزة الشيخ راشد الشرقي للإبداع، وهي فعاليات تلتقي جميعها عند هدف المهرجان في خلق علاقات وبناء جسور للتواصل الإنساني مع ثقافات العالم.

ويستمر المهرجان في الفترة من 20 حتى 28 فبراير الجاري، إذ يستضيف المهرجان 600 فنان عربي وأجنبي من 60 دولة من دول العالم، ويقدم خلالها 42 عرضًا موسيقيًا وغنائيًا، و12 عرض مونودراما من الإمارات ، وتونس، والجزائر، وفلسطين، وسوريا، والبحرين وكردستان، واليونان، وإسبانيا، وإنجلترا، وليتوانيا.

وعلى مدار ثمانية أيام تحفل الفجيرة باستضافة باقة من الحفلات الساهرة التي يحيها كل من: الفنان شيرين عبد الوهاب، والفنان اللبناني وائل جسار، والفنان اللبناني عاصي الحلاني ، والفنان هند البحرنية، والفنان مصطفى حجاج، وفيصل الجاسم، والمغنية تاميلا من كوستاريكا، والفنانة السودانية ستونة، وسليمان القصار، وعبد الله بالخير، والفنانة فطومة، وهزاع الضنحاني، ونانسي عجاج ، والفنانة جيسي، و 6 غنائية خاصة، إضافة إلى نجم حفل الختام الذي يحييه فنان العرب الفنان السعودي محمد عبده وذلك على مسرح الكورنيش.

 

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]