الطيار المفصول: "كرامتي متسمحليش إن محمد رمضان يصرف عليه"

24-2-2020 | 01:20

الطيار الموقوف

 

راندا رضا

عقب الطيار أشرف أبو اليسر على اللقاء التليفزيوني الذي إجراه الفنان محمد رمضان مع الإعلامي وائل الإبراشي، في أول ظهور له عقب الأزمة التي واجهها بسبب التقاطه صورة تذكارية معه وعلق قائلا: " لم أضطر للجوء إلى القضاء إلا عقب مرور خمس أشهر، ولم يحاول محمد رمضان التواصل معي لحل المشكلة".


وأضاف أبواليسر، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية " لميس الحديدي" في برنامج " القاهرة الآن"، المذاع عبر قناة " العربية الحدث"، أوضح " أنه لا يوجد طيار في مصر يحمل رخصتين للطيران كما زعم رمضان، وأن هذا الكلام جهل بالقواعد والقوانين وأن أي طيار يحمل رخصة من قبل سلطة الطيران المدني".

وتابع قائلا: " إن رمضان صرح أنه يمكن أن يعطيني مرتبي كل شهر وهذا الكلام مرفوض تماما، كرامتي فوق كل شيء، وهذا الكلام غير مقبول أنا الحمد لله أعيش في حالة جيدة لن أذهب إليه كل شهر".

وأردف قائلا: " سأظل مستمر في الإجراءات القانونية حتى يوافق رمضان على مقابلتي وإيجاد حل يرضيني ويحاول حل المشكلة بشكل ودي كما صرح من قبل في أحد اللقاءات التليفزيونية".

وأضاف، أنه قال من قبل أن الـ ٩ ملايين مبلغ كبير إذا سوف ألجأ إلى القضاء يفصل بيننا حتى إذا جاء التعويض ١٠٠ مليون.

وعقب على حقيقة تصريحه أثناء الفيديو، الذي تم نشره في كابينة الطائرة، أنه قال " مفيش الحكومة أنا الحكومة" صرح قائلا: بالفعل قلت ذلك وهذا متعارف عليه وجائز أنا بالفعل رئيس الجمهورية في الطائرة.

وأكد أنه وافق أن يلتقط صورة مع محمد رمضان تذكارية كما استأذنه ولكنه لم يخبره أنه سوف يقوم بنشرها عبر السوشيال ميديا.

مادة إعلانية

[x]