مستشار الأمن القومي الأمريكي ينفي أي تدخل لروسيا في انتخابات 2020

23-2-2020 | 22:58

روبرت أوبراين

 

أ ش أ

نفى مستشار الأمن القومي الأمريكي روبرت أوبراين ، اليوم الأحد، الادعاءات حول تدخل روسيا في انتخابات الرئاسة الأمريكية 2020 لصالح الرئيس دونالد ترامب، وهو ما يناقض تقارير حول مخاوف يشير إليها مسئولو الاستخبارات الأمريكيون في هذا الشأن.


وقال أوبراين - في تصريحات نقلتها مجلة (بوليتيكو) الأمريكية، على موقعها الإلكتروني - "إن مستشار الأمن القومي يحصل على صلاحية وصول جيدة إلى استخباراتنا، لم أر أي معلومات استخباراتية حول فعل روسيا أي شيء لمحاولة إعادة انتخاب الرئيس ترامب".

وأضاف أنه "لن يلعب لعبة واشنطن" ، وأنه لم ير المعلومات أو التحليلات الاستخباراتية التي تدعم ادعاءات وجود تدخل لمساعدة ترامب في حملة إعادة انتخابه لولاية جديدة، مضيفا "إن دولا مثل روسيا والصين تُحبذ نشر الاضطراب في الانتخابات الأمريكية ، لكن ذلك لا يعني أنها تُفضل مرشحا على آخر".

ولفتت المجلة إلى أن تقارير صحفية نُشرت الأسبوع الماضي ذكرت أن مسئولين بارزين في الاستخبارات الأمريكية يحذرون لجنة الاستخبارات في الكونجرس من أن روسيا ت تدخل في حملة إعادة انتخاب ترامب، كما أن موسكو ت تدخل في انتخابات الديمقراطيين التمهيدية لمساعدة السناتور بيرني ساندرز على الفوز.

ووصف ترامب، أول أمس الجمعة، تلك التقارير بأنها كاذبة، وقال، في تغريدة عبر حسابه الرسمي على موقع (تويتر)، "إن حملة أخرى من التضليل يتم إطلاقها على يد الديمقراطيين في الكونجرس تقول إن روسيا تُفضلني على أي من مرشحي الديمقراطيين الذين لا يفعلون شيئا ومازالوا غير قادرين، بعد أسبوعين، على إحصاء أصواتهم في انتخابات ولاية أيوا".

مادة إعلانية

[x]