« الصحة» تعتمد نظم التشغيل والتصنيع الدوائي النهائية بمصنع سيديكو

22-2-2020 | 12:09

حريق مصنع "سيديكو"

 

عبدالله الصبيحي

اعتمدت الإدارة المركزية للصيدلة بوزارة الصحة ، نظم التشغيل والتصنيع الدوائي النهائية بمصنع سيديكو التابع للوزارة، والذي نشب فيه حريق مطلع شهر يوليو عام 2018، بعد أن تم تطويره ليتوافق مع متطلبات التصنيع الجيد؛ وليبدأ في إنتاج ما يقرب من 40 صنفًا دوائيًا يتم توفيرهم في السوق المحلي، وذلك بعد حادث الحريق الذي استغرقت أعمال تجديد وتطوير المصنع فيه 16 شهرًا.


وأكدت الإدارة المركزية لشئون الصيدلة بوزارة الصحة ، في تقرير لها، أن المنطقة التي احترقت بالمصنع قبل 14 يوليو من العام الماضي، وتبلغ مساحتها 2100 متر مربع، قد تم تجديدها وتطويرها على أحدث نظام؛ للتوافق مع متطلبات التصنيع الجيد عالميا .. مشيرة إلى أنها تحتوي على 5 خطوط إنتاج تتراوح الطاقة الإنتاجية لماكيناته 20 مليون فيال إلى 30 مليون فيال في العام، وتتراوح طاقته الإنتاجية أيضا من 60 مليونا إلى 90 مليون أمبولة في العام.

وكشفت التقارير، أن المستحضرات التي سيقوم بإنتاجها المصنع بعد انتهاء التجديد والتطوير، تتعلق بمستحضرات حيوية هامة مثل أنواع الأنسولين منها "أنسولين إتش مكس هو أنسولين بشري؛ لعلاج داء السكري، وأنسولين إتش مكس- هو مزيج من الأنسولين سريع المفعول، والأنسولين طويل المفعول، وإيبوتين الذي يحتوي على المادة الفعالة إيبوتين ألفا التي تحفز النخاع العظمي لمزيد من إنتاج كرات الدم الحمراء التي تحمل الهيموجلوبين، خاصة أن إيبوتين ألفا هو نسخة من البروتين البشرى الذي يستخدم لعلاج فقر الدم العرضي الناجم عن أمراض الكلى وحالات الأطفال الذين يخضعون للغسيل الكلوي، وحالات البالغين الذين يخضعون لغسيل الكلى أو غسيل الكلى البريتوني وعند البالغين المصابين بفقر الدم الشديد، ولم يخضعوا لغسيل الكلى بعد.

وتابعت تقارير إدارة الصيدلة، أنه سيتم توفير دواء السوماتروبين الخاص بعلاج حالات النزيف بعد الولادة، وكذلك السيدونيز الذي يحتوى على المادة الفعالة "ستربتوكيناز"، التي تساعد على إذابة جلطات الدم وتزيل انسداد الأوعية الدموية، وكذلك سيتم إنتاج ديكساميثازون وهو عبارة عن كورتيزون يستخدم في العديد من الحالات منها: حالات الحساسية والالتهابات واضطرابات الغدد الصماء.

ومن جانبها، قالت رئيس مجموعة أكديما للصناعات الدوائية التابعة لوزارة الصحة الدكتورة ألفت غراب، أنه تم الانتهاء من إصلاح وتجديد التلفيات المتعلقة بحريق مصنع سيديكو كأحد المصانع الوطنية التي تملكها الدولة؛ ليستعيد عافيته ويقوم بضخ وتصنيع الأدوية التي يتم إنتاجها طوال فترة الإصلاح والتجديد بعد الحريق، مؤكدة أن الأصناف التي سيتم توفيرها تتعلق بمضادات حيوية والأنسولينات البشرية ومزيبات الجلطات وأدوية متعلقة بإرخاء العضلات قبل العمليات الجراحية وأخرى متعلقة بعلاج قرح المعدة، مضيفة أن الفترة الماضية شهدت تعاون كبير مع وزارة الصحة ؛ لإنهاء كافة أعمال الإصلاح واعتمادها؛ لبدء التشغيل الفعلي للمنطقة التي تعرضت للحريق.

ومن جهته، أكد رئيس مجلس إدارة الشركة الوطنية الدكتور محمد خطاب، أن أعمال التطوير تكلفت ما يقرب من 100 مليون جنيه .. مشيرا إلى أن المصنع يقوم بعمليات التصنيع حالياً بعد حصوله على جميع الموافقات من جانب الجهات المعنية وفي مقدمتهم الإدارة المركزية للصيدلة ، مؤكدا أن المنطقة التي تم إصلاحها عادت للحياة بتوفير ما يقرب من 40 نوعا من المستحضرات الصيدلانية للجمهور.

وتابع: " سيكون هناك انتظام في توفير المستحضرات الدوائية للقطاع الخاص ولمستشفيات وزارة الصحة والتأمين الصحي"، لافتاً إلى أن جميع الأجهزة الجديدة تتمتع بنسبها لأفضل الماركات العالمية ضمانا لسلامة المنتج ورفع نسب الجودة.

مادة إعلانية

[x]