التكنولوجيا الحديثة تلعب دورا مهما في مقاومة فيروس كورونا الجديد

17-2-2020 | 11:20

يتلقى شخص الكمامة وجهاز قياس الحرارة من خلال الطائرة بدون طيار

 

يقوم يي جينيو، أحد الموظفين في المجمع السكني "يييانغ" في مدينة ييتشون بمقاطعة جيانغشي، بتشغيل طائرة بدون طيار لقياس درجة الحرارة وتسجيلها عن بُعد للسكان، لتجنب حدوث العدوى الثانية الناجمة عن الاتصال الوثيق. قال يي جينيو إنه يمكن للطائرة بدون طيار المجهزة بعدسة تصوير حراري بالأشعة تحت الحمراء مراقبة الضوء المرئي وضوء الأشعة تحت الحمراء، ويمكنها قياس درجة الحرارة على نطاق 3 أمتار بنسبة الخطأ 5%، وانخفضت نسبة الخطأ إلى 1% في حدود متر واحد.


وأثناء الوقاية من وباء الالتهاب الرئوي الجديد الناجم عن فيروس كورونا الجديد ومكافحته، ساعد التطبيق المكثف للعديد من التقنيات الحديثة على تحسين كفاءة الوقاية من الوباء إلى حد كبير، ويمكن للناس في المنزل التحقق من الوضع الوبائي وخريطة الوباء على تطبيق الهاتف في أي وقت. مما ساعد على الحد من سفر الناس وتقليل قلقهم. وأطلقت تينسنت وظيفة للبحث عن الأحياء السكنية التي تم اكتشاف فيها حالات الإصابة بفيروس الكورونا الجديد بناء على المعلومات الصادرة عن مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها في جميع أنحاء البلاد، وتتيح للناس فرصة الكشف عن حالات الإصابة المؤكدة ومواقعهم الدقيقة بسهولة وبشكل حدسي،وهي تغطي حاليا بكين وشنتشن وقوانغتشو وغيرها من أكثر من 130 مدينة.

يجرى الأطباء مناقشة عن بعد حول حالة إصابة مشتبه بها ل فيروس كورونا



بالإضافة إلى خدمات المعلومات عبر الإنترنت للأشخاص في المنزل، فإن الموظفين في الجبهة الأولى لمحاربة الفيروس في حاجة ملحة إلى مساعدة المنتجات الذكية.

في 6 فبراير، كانت مركبة لتوصيل الطرود بدون سائق تسير على شارع جيلين بحي تشنغشان بمدينة ووهان بهوبي. ووصلت المركبة إلى المستشفى التاسع بووهان بعد عبور عدة تقاطعات طرق، وتم الحصول على الطرد من خلال النقر على الشاشة الإلكترونية على المركبة. ويعتبر أول طرد يرسله روبوت توصيل الطرود الذكي الذي قامت بتطويره مجموعة جينغدونغ بشكل مستقل، منذ انتشار الوباء. وقال المستلم وهو موظف بالمستشفى التاسع بووهان: "إن الروبوت الذكي لا يمكن أن يقدم الإمدادات النادرة لنا فحسب، بل يقلل العدوى الناجم عن الاتصال إلى حد كبير، لقد ساعدنا هذا الروبوت حقا".

ومع نضج تكنولوجيا الطائرة بدون طيار، تستخدم في أعمال الشرطة على نحو متزايد. وأشار ون ساي وو، نائب مدير مكتب الأمن العام بمدينة رويجين لمقاطعة جيانغشي إلى إن الطائرة بدون طيار تتميز بنطاق الرؤية الواسع للمراقبة، وأن استخدام الطائرة بدون طيار للقيام بأعمال الوقاية من الوباء يقلل كثافة عمل رجال الشرطة وخطر عدوى الفيروس، كما يساعد على تحسين كفاءة العمل.

كما أن التكنولوجيا الطبية المتقدمة لا غنى عنها في السباق مع الزمن للتغلب على الوباء. في 5 فبراير، تم تشغيل رسميا مختبر يمكنه اختبار 10000 عينة جديدة ل فيروس كورونا الجديد يوميا، ويمكن الحصول على نتائج اختبار الحمض النووي بمتوسط 4 إلى 6 ساعات، ما يزيد القدرة على الكشف عن الفيروس في ووهان ومدن مجاورة.

يتم استخدام روبوت الشرطة متعدد الوظائف وأجهزة قياس درجات الحرارة بالأشعة تحت الحمراء وغيرها عند مدخل



تدخل المزيد من التكنولوجيا الفائقة حيز الاستخدام بعد الانتهاء من بناء مستشفيي هوشنشان وليشنشان بووهان للمساعدة على مكافحة الوباء من نواحي شاملة. حيث قام ثلاثة مشغلين رئيسيين وهم تشاينا موبايل وتشاينا تيليكوم وتشاينا يونيكوم، بالتعاون مع عدد من الشركات باستكمال تغطية إشارة الجيل الخامس في مستشفى هوشنشان في غضون 36 ساعة، كما نجحوا في بناء نظام التشاور عن بُعد بين مستشفى هوشنشان والمستشفى العام لجيش التحرير الشعبي الصيني ومقره بكين. وقدمت مجموعة لينوفو 2000 جهاز كمبيوتر وفريقا لخدمة تكنولوجيا المعلومات مرابطا في الموقع لبناء نظام المعلومات للمستشفى. وتبرعت شركة "أوريونستار" للتكنولوجيا ببكين بروبوتات الخدمة الطبية التي يمكن القيام بتوصيل ورقة الاختبار الطبي والأدوية وغيرها من المهمات الأخرى ووفقا لاحتياجات المستشفى. وهناك أيضا مجموعة متنوعة من المعدات الطبية الذكية مثل مكيفات الهواء الطبية المختصة لوحدة العناية المركزة وغرفة العمليات الجراحية، إلى جانب رقاقات التصويرالحراري ومصابيح التطهير بالأشعة فوق البنفسجية وأجهزة تنقية الهواء الاحترافية... كل هذه التكنولوجيا الفائقة ساهمت في مقاومة الوباء بشكل علمي ودقيق.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]