نيللى كريم فى ندوة تكريمها بأسوان: سأعتزل يوما ما وأتحول إلى الإخراج

11-2-2020 | 15:11

نيللى كريم

 

أسوان - محمد بكري

قالت الفنانة نيللى كريم، إنها لا تمانع إطلاقا فى تجسيد أى شخصية تقدم لها فى أى عمل فنى، مشيرة إلى أن الأدوار التى قدمتها أدوار عميقة، عاشت شخصيتها فى العمق.


وأضافت نيللى كريم: لابد أن أعتزل يوما ما التمثيل، ولكن لن أترك الفن، من المؤكد أن أتحول إلى الإخراج لأني أعشق الفن والتصوير "وعمرى ما هبطله على حد قولها".

وأكدت نيللي خلال ندوة تكريمها فى مهرجان أسوان الدولى لسينما المرأة، أنها ليست ضد تقديم أدوار مختلفة، ولكن لكل مرحلة في حياتها الفنية حسابات مختلفة، ولا أنكر أن أعمالي الدرامية الأخيرة كانت مركبة نفسيا، لكنني أُقدم الواقعية، وليس ذنبي أن الواقع موجود فيه مثل هذه الشخصيات التي قدمتها سواء في "سقوط حر"، أو "سجن النساء"، أو "تحت السيطرة".

وأضافت نيللى كريم، أن الشخصية التى جسدتها فى مسلسل "بنت اسمها ذات" لم تكن على الإطلاق هى نفس شخصيتها فى الحياة، رغم نجاحها فى تقديم دورها الفنى فى هذا العمل الدرامى.

وأوضحت أنه رغم نجاح العمل الدرامى لمسلسل ذات، لكنها لم تتمكن أن تشاهده حتى الآن، ووصفت المسلسل بأنه من أحب الأعمال الدرامية لها حيث استغرق تصويره 3 سنوات بداية من عام 2011 حتى 2013 مشيرة إلى أن نجاح المسلسل يعود إلى تناوله لقطات تاريخية عن مصر، وقد شعرت وقتها بأنى أمام فيلم سينما طويل، وأضافت: فى المقابل استمتعت بمشاهدة فيلمها "واحد صفر" العديد من المرات، رغم أن البطولة فيه كانت مشتركة.

ووصفت نيللى كريم، الجمهور المصرى، بأنه تحول إلى جمهور ناقد وذواق لكل عمل درامى أو سينمائى، وهو المؤشر الأول والحقيقى لنجاح الأعمال، أو فشلها.

وطمأنت نيللى كريم جمهورها، على حالتها الصحية الآن بعد تعافيها بشكل كامل، وعبرت كريم عن فخرها واعتزازها بمشاركة العملاق الراحل عبد المنعم مدبولى فى مسلسل "شمس يوم جديد" رغم عدم تسليط الضوء عليه كثيرا.

مادة إعلانية

[x]