وزير الأوقاف: لن يحترم الناس ديننا ما لم نتفوق في أمور دنيانا

10-2-2020 | 13:14

وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة

 

غادة ابوطالب

قال الدكتور محمد مختار جمعة ، َوزير الأوقاف، إنه لا يمكن تجديد الخطاب الديني إلا بمجموعة تفقه قواعد اللغة العربية وتمكن منها، متابعا: لا تعد عالمًا ما لم تكن متمكنا من اللغة العربية لأنها هي ذاتها شروط تفسير القرآن".


وأشار الوزير خلال اجتماع لجنة الشئون العربية بمجلس النواب، برئاسة أحمد رسلان ، إلى الأمة المتخلفة اقتصاديا وصحيا وثقافيا لن تكون لها صحوة، قائلا: "لن يحترم الناس ديننا ما لم نتفوق في أمور دنيانا".

وأكد مختار جمعة، أن ثواب تعلم الطب لا يقل عن ثواب تعلم الفقه، قائلاً: "نحن نحتاج لتعديل بعض المفاهيم ل تجديد الخطاب الديني "|.

وأشار إلى أنه في آخر 6 سنوات تم إصدار 140 كتابًا جديدًا، بينها 76 كتابا مترجما للغات العالم في شأن الخطاب الديني.

وأعلن وزير الأوقاف أنه سيتم في القريب العاجل افتتاح مركز اللغة العربية بأكاديمية الأوقاف الذي يمنح شهادة البراعة في اللغة العربية.

وفي سياق مختلف، أكد الوزير أن المناطق الحدودية قضية أمن قومي لمصر، موضحا أن الدول لا تؤتى من القلب وإنما تؤتى من الأطراف.

وقال الوزير إن الدولة الواعية هي التي تجعل من المناطق الحدودية لمناطق جاذبة وليست طاردة.

وأشار إلى أن الوزارة تقوم بالدفع بأفضل القيادات في المناطق الحدودية من خلال ميزات خاصة، قائلا: لا توجد محافظة في مصر لم أزرها مرة أو مرتين وخصوصا المحافظات الحدودية والنائية.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]