استجابة سريعة من وزير السياحة والآثار لحل مشاكل "المنشآت السياحية"

7-2-2020 | 14:55

عادل المصري رئيس غرفة المنشآت السياحية

 

فاطمة السروجي

قدم عادل المصري رئيس غرفة المنشآت السياحية ملفًا لوزير السياحة والآثار خالد العناني تضمن المشاكل والحلول المطروحة من وجهة نظر الغرفة، من بينها الاشتراطات التعسفية للحماية المدنية ، وكود الإسكان، والعقبات التي تضعها هيئة التعمير، ووزارة الرى تجاه العائمات سواء الثابتة أو المتحركة ، فضلاً عن الأزمة الأخيرة مع العائمة الثابتة "القصر"، وكذلك مشكلة فرع الغرفة بمحافظة جنوب سيناء والذى يعانى من توقف نشاطه من قبل المحافظة ، وهو ما يعني عدم القدرة على خدمة أعضاء الغرفة بالمحافظة. 


واستعرض المصري في لقائه بوزير السياحة والآثار، جهود الغرفة مع جهاز حماية المستهلك، حول قرار الجهاز بإلزام المنشآت السياحية، عرض قائمة أسعارها المقدمة للمستهلك بالسعر الإجمالي بما فيها الضريبة المضافة والخدمة، وفقاً لقانون الجهاز.

وأشار إلى استجابة العناني، لما تم عرضه من مشكلات وأزمات، حيث قرر وضع مشاكل المحليات والحماية المدنية على جدول أعمال الاجتماع المقبل للجنة الوزارية العليا للسياحة لاتخاذ القرار المناسب.

كما وعد بعرض المشاكل الخاصة بالمنشآت السياحية، مع هيئة التعمير فى الاجتماع المقبل ، بصفته عضوًا، للتوصل إلى حل مناسب يرضي جميع الأطراف .

وحول موضوع المركب العائم الثابت " القصر " ، أكد رئيس غرفة المنشىآت السياحية ، أن وزير السياحة والأثار ، قد وعد بعرض هذه الشكوى على المسئولين والبحث عن حل يضمن الحفاظ على هذه الاستثمارت وضمان تأمين العمالة من التسريح والبطالة .

ولفت إلى التحرك السريع لوزير السياحة والآثار، لحل مشكلة فرع الغرفة بجنوب سيناء ، حيث أجرى اتصالاً مع اللواء خالد فودة ، محافظ جنوب سيناء ، الذى رحب على الفور لعقد جلسة مع مجلس إدارة الغرفة يوم الخميس المقبل بمكتب المحافظة بالقاهرة ووضع حلاً عاجلاً لفرع الغرفة .

وكشف المصرى ، عن دعوة وزير السياحة والآثار، للمنشآت السياحية أعضاء الغرفة لاستغلال المساحات المتاحة بالكافتيريات والمناطق الآثرية والمتاحف لتقديم خدمات سياحية متميزة ، مؤكداً تقديم كافة التيسيرات والتسهيلات من قبل المجلس الأعلى للآثار من أجل الارتقاء بالخدمات السياحية بهذه المناطق.

ورحب وزير السياحة والآثار ، بالفكرة التى طرحتها الغرفة، حول تقييم المطاعم والمنشآت أعضاء الغرفة من حيث جودة وصحة وسلامة الغذاء، عبر إجراء مسابقة فيما بينها من أجل الحصول على أعلى التقييمات، مقنرحاً تسمية الجائزة "زهرة اللوتس الفضية " على أن يتم تكريم المنشآت الفائزة بأعلى درجات التقييم فى الاحتفالات التى تقيمها الوزارة بمناسبة يوم السياحة العالمي.
اكتب رسالة...
 

مادة إعلانية

[x]