سفير مصر بإثيوبيا: المركز الإفريقي لإعادة التنمية وفض النزاعات سيكون في القاهرة قريبا

6-2-2020 | 13:50

أسامة عبدالخالق سفير مصر بإثيوبيا

 

إيمان فكري

قال أسامة عبدالخالق، سفير مصر بإثيوبيا، إن البصمة الواضحة في رئاسة الاتحاد الإفريقي برئاسة الرئيس عبدالفتاح السيسي، تظهر في إدارة الأعمال، واختيار أولويات قارية في أجندة التنمية القارية لدفعها للأمام، لافتًا إلى أنه تم اختيار موضوع منطقة التجارة الحرة وإدخالها حيز التنفيذ.

وأضاف عبدالخالق خلال لقائه على فضائية "إكسترا نيوز"، أنه تم اختيار التركيز على البنية التحتية وتحسين العلاقات بين الاتحاد الإفريقي والتجمعات الإقليمية من خلال توزيع الأدوار وتحقيق عملية تزامن للأجندة الإفريقية بشكل جيد للغاية، مشيرًا إلى أنه تم اختيار مجال معين في مضمار السلم والأمن لتعزيز بنية السلم والأمن الإفريقية والتركيز على إعادة التنمية وبعض النزاعات.

وأكد أن المركز الإفريقي لإعادة التنمية و فض النزاعات سيكون في القاهرة قريبًا، موضحا أن الأفارقة شعروا أن رئاسة مصر للاتحاد الإفريقي تأتي برؤية ناضجة ورؤية متكاملة وفقًا للأجندة القارية للتنمية، مشيرا إلى أن مصر تعاملت مع رئاسة الاتحاد الإفريقي بمنهج منظم للغاية.

وأوضح سفير مصر بإثيوبيا، أن جنوب إفريقيا ستكمل المسيرة بعد تسلمها رئاسة الاتحاد الإفريقي لأن الأدوار تكمل بعضها البعض، لافتا إلى أن ما يميز العمل الإفريقي المشترك أن هناك قدرا من الاستمرارية وطبيعة العمل المؤسسي، موضحا أن مصر حرصت على استضافة أكبر عدد من اللجان الفنية المتخصصة في الاتحاد الإفريقي.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]