وزيرالتنمية المحلية يستقبل سفيرسنغافورة بالقاهرة لمناقشة سبل التعاون بين البلدين

5-2-2020 | 10:31

وزير التنمية المحلية يستقبل سفير سنغافورة

 

أحمد حامد

استقبل اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية ، دومينيك جوه سفير سنغافورة بالقاهرة، وذلك بحضور عدد من قيادات الوزارة والسفارة السنغافورية .


وفى بداية اللقاء قدم اللواء محمود شعراوي التهنئة للسفير على تعيينه سفيراً لبلاده لدى مصر فى شهر سبتمبر الماضي، وقدم الوزير خالص شكره لاستضافة الجانب السنغافورى وفدا من الوزارة فى مؤتمر التخطيط العمراني والتنمية الحضارية والذى عقد نهاية العام الماضي فى سنغافورة ، وكذا على توجيه السفارة الدعوة للوزارة للمشاركة فى ورشة عمل " استدامة الموارد المائية المتكاملة وإدارة مياه العواصف " والتى ستعقد فى شهر مارس القادم .

وشهد الاجتماع أيضاً مناقشة سبل التعاون بين الجانبين وتبادل الخبرات والبرامج التدريبية خاصة فى مجال النفايات الصلبة وخطط المدن وتحسين السلامة العامة وكفاءة الطاقة ومعالجة المجارى المائية والأنهار .

وأكد وزير التنمية المحلية العلاقات القوية والمتميزة التي تربط بين البلدين خاصة بعد الزيارة التي قام بها الرئيس عبدالفتاح السيسى إلى سنغافورة فى شهر أغسطس 2015 والزيارة التى قام بها رئيس سنغافورة للقاهرة فى شهر أكتوبر 2016 .

وقال شعراوي إن العلاقات الثنائية بين البلدين تشهد تطورا بصورة مستمرة خلال السنوات الأخيرة ، لافتا إلى أن مصر ترى أن سنغافورة تعد نموذجاً متميزاً للتنمية الاقتصادية والاجتماعية التي تسعي إليها مختلف الدول النامية .

وشدد الوزير على حرص مصر للاستفادة من خبرة سنغافورة في المجالات التى تتميز بها خاصة فى إدارة الموانئ وتحلية المياه والاستغلال الأمثل لمياه الأمطار والمخلفات الصلبة والتحول الرقمي وتطوير المدن وإدارة المناطق الصناعية، بالإضافة إلى التعليم والتدريب المهني .

وأضاف شعراوي أن دولة سنغافورة تعتبر من الدول الشابة فى العالم ولكنها حققت إنجازات فى مجالات كثيرة ، مشيراً إلى أن الوزارة تسعي لرفع كفاءة العاملين بالمحليات والجهاز الإداري بالدولة والاهتمام بتنويع مصادر التدريب والتأهيل لكوادر الإدارة المحلية فى إطار علاقات الصداقة بين مصر والدولة الشقيقة بما يحقق الاستفادة من الميزات النسبية التى تتمتع بها بعض دول العالم خاصة دولة سنغافورة .

وخلال اللقاء عرض الوزير لجهود الحكومة فيما يخص تطوير المراكز التكنولوجية وتقديم الخدمات للمواطنين بصورة سريعة وفصل مقدم الخدمة عن طالبها خاصة ما يخص خدمات التراخيص .

كما استعرض شعراوي لدور الوزارة التنسيقى بين الوزارات المركزية والمحافظات وتنفيذ توجيهات الرئيس السيسى وتكليفات رئيس مجلس الوزراء.

كما أشار شعراوي إلى اهتمام القيادة السياسية ورئيس مجلس الوزراء بالعمل على حل أى مشاكل تواجه المستثمرين المحليين والأجانب فى المحافظات بما يساعد على جذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية المباشرة للبلاد وتوفير فرص عمل جديدة.

ومن جانبه أشار سفير سنغافورة إلى أن إجمالي حجم الاستثمارات السنغافورية فى القاهرة يبلغ حوالي 500 مليون دولار حالياً ، وسجل حجم التبادل التجاري بين البلدين مليار دولار، وتتركز منتجات الصادرات والواردات بصفة رئيسية فى المنتجات الاستهلاكية والزراعية.

وأكد السفير دومينيك جوه أن مصر كانت من أوائل الدول التى اعترفت باستقلال سنغافورة ، وتعتبر القاهرة من أقدم الأصدقاء لبلاده فى المنطقة .

كما تم بحث تبادل الزيارات وتنظيم جولات دراسية لمتخصصين فى المجالات التى تهم وزارة التنمية المحلية ، وبحث إمكانية دعوة خبراء من سنغافورة فى مجالات إزالة ملوثات المجارى المائية والبحيرات والنفايات الصلبة والاستفادة من الشركات السنغافورية الرائدة فى مجال المخلفات الصلبة .

وأكد شعراوى حرص الوزارة على التعاون بين مركز التنمية المحلية للتدريب بسقارة والمراكز التدريبية السنغافورية العاملة فى مجال الإدارة المحلية .

وقدم سفير سنغافورة الدعوة إلى اللواء محمود شعراوي لحضور قمة مدن العالم التى ستقعد فى سنغافورة خلال شهر يوليو القادم والتى ستبحث موضوعات تطوير المدن والتنمية المستدامة وإدارة المدن بحضور عدد من الوزراء من مختلف دول العالم وشركات القطاع الخاص وممثلين عن بنوك التنمية .

وفى ختام اللقاء أهدي وزير التنمية المحلية درع الوزارة إلى سفير سنغافورة ، والذى أهد الوزير شعراوي كتاب رئيس وزراء سنغافورة الأسبق لي كوان يو " ( قصة سنغافورة .. من العالم الثالث إلى الأول ) .

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]