تفاءلت بولاية الرئيس ووصفت الدراما بـ"الشيخوخة".. أبرز تصريحات نادية لطفي لـ"بوابة الأهرام" في السنوات الأخيرة

4-2-2020 | 17:53

الراحلة نادية لطفى

 

سارة نعمة الله

كانت السنوات الأخيرة في حياة الراحلة نادية لطفي حالة خاصة تضفي فيها بريقًا من حين لآخر، وذلك عبر ظهورها ببعض التصريحات الهامة والمؤثرة في وسائل الإعلام المختلفة، ولعل "بوابة الأهرام" قد حصدت نصيبًا من تلك التصريحات الخاصة التي كانت تستطلع فيها آراء صاحبة النظارة السوداء خصوصًا في بعض القضايا الحيوية التي كانت تعبر فيها عن رأيها بوضوحها وصراحتها المعتادة.


في السطور التالية نرصد أبرز هذه التصريحات والتي كان في مقدمتها تعليقها على الولاية الأولى للرئيس عبدالفتاح السيسي لجمهورية مصر العربية بعد فترة عصيبة مرت بها البلاد ما بين اندلاع ثورتين يناير ٢٠١١، ويونيو ٢٠١٣.

وقالت الراحلة في تصريحاتها لـ "بوابة الأهرام": "من أول يوم ودي كانت رغبتنا، ونشكر الله أنها تحققت، وكلي ثقة أن الرئيس عبدالفتاح السيسي سيقوم ببذل كل ما هو جيد لصالح البلد وأهلها".

اقرأ: نادية لطفي لـ "بوابة الأهرام": السيسي سيقوم ببذل كل ما هو جيد لصالح البلد وأهلها.. ومنصور سيظل في قلوبنا

وكان للراحلة نصيب خاص من الاحتفاء بمهرجان القاهرة السينمائي في دورته لعام ٢٠١٤ التي تولى رئاستها الناقد الراحل سمير فريد، هنا صرحت لطفي بإهدائها تكريمها لأرواح الشهداء؛ لأن هذا أقل عمل يمكن أن تقدمه إليهم لما بذلوه من جهد وتضحية بأنفسهم من أجل حياة أفضل لنا، مشيرة إلى معزتهم العميقة في قلوبنا جميعًا.

وأضافت في تصريحاتها لـ "بوابة الأهرام"، أنها سبق لها وكرمت أربع مرات بهذا المهرجان، وصدرت عدة كتب عنها إلا أنها تشعر بأن هذا التكريم هذه المرة له مذاق مختلف ويأتي بعد شوق طويل.

اقرأ: نادية لطفي لـ"بوابة الأهرام": إهداء تكريمي للشهداء أقل شيء أقدمه لهم.. ولم أحضر الافتتاح لبرودة الطقس

"حبيت الفن بسببها وحلمي أني كنت أشتغل معها.. ولم أصدق عندما كرموني معها في مارس الماضي"، بهذه الكلمات تحدثت الراحلة في نعي صديقتها فاتن حمامة ، والذي أكدت أنه أتعس يوم في تاريخها.

ووسط حالة بكاء شديدة قالت: " فاتن حمامة جزء من حياتي، وأحلامي، وعمري، كانت حلما كبيرا بالنسبة لي، ودخلت الفن حباً فيها ولفنها، وعندما قابلتها أحببتها وصاحبتها، ولم أصدق نفسي عندما عملنا معاً في فيلم "حتى لا تطفأ الشمس" للراحل إحسان عبد القدوس.

فاتن حمامة كانت معنية بالتغيير السياسي والاجتماعي وكنا دوماً نتناقش في الأحداث، وبين الحين والآخر، وكانت تطمئن عليَّ، ولم أصدق نفسي عندما كرمت معها في وقت واحد في عيد الفن فهي قيمة كبيرة لي وللفن المصري.

اقرأ: نادية لطفي : فاتن حمامة جزء من أحلامي وعمري.. ومكنتش مصدقة أني اشتغلت واتكرمت معها

وحول عودة عيد الفن وتكريمها به في عام ٢٠١٤، أعربت الراحلة عن سعادتها الغامرة بتكريمها غدًا في "عيد الفن" الذي عاد بعد انقطاع سنوات طوال، مؤكدة أن إقامة الاحتفالية تصرف إيجابي وراق لدعم خط الدفاع الأول وهو الفن للارتقاء به في الوطن العربي، ومنوهة أن للفنان مسئولية طوال الوقت تجاه فنه، مضيفة بأن حصولها على وسام استحقاق من رئاسة الجمهورية هو بمثابة تقدير ودعم لها من الدولة، كما قدرها جمهورها من قبل خلال مشوارها الفني.

اقرأ: نادية لطفي لـ"بوابة الأهرام": "عيد الفن" خطوة إيجابية وراقية.. واهتمام صانع القرار بالفن ينهض بالوطن

وكانت أجرأ التصريحات التي تحدثت فيها الراحلة لـ"بوابة الأهرام"، حول نمط الأفكار الدرامية الموجودة على الساحة الفنية تحديدًا في دراما رمضان في عام ٢٠١٧، والتي وصفتها بـ"الشيخوخة" حيث قالت: "هناك شيخوخة فكرية في الأفكار الدرامية التي تقدم من عام إلى آخر موضحة أن أغلبها تدور في دائرة واحدة، كما أوضحت أن الدراما المصرية لديها تطور حادث منذ سنوات؛ سواء على مستوى أداء الممثلين أو الصورة والإخراج لكن المستوى الفكري للأفكار المطروحة مازال في حاجة كبيرة للتطوير.

اقرأ: نادية لطفي : هناك شيخوخة في الأفكار الدرامية رغم تطور العناصر الأخرى

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]