مدرب "نواذيبو": الخوف وقلة الخبرة وراء الخروج من مجموعات الكونفدرالية

1-2-2020 | 18:36

مدرب نواذيبو

 

أحمد الشامي

قال الكاميروني جويا موريل ، المدير الفني لفريق نواذيبو الموريتاني ، إن مباراة بيراميدز صعبة للغاية خاصة أنها في مواجهة فريق قوي وصاحب إمكانيات رائعة ومرشح قوي للفوز بلقب الكونفدرالية بعد الأداء الرائع الذي قدمه طوال مشوار البطولة.


وشدد المدرب خلال المؤتمر الصحفي على حفاوة الاستقبال من نادي بيراميدز طوال مدة الاستضافة وبعد قرار نقل اللقاء من نواكشىط للقاهرة، مشيرا إلى أن مصر هي بلد الأديان وأهلها خير أهل الأرض ولمس ذلك من خلال الضيافة والاستقبال.

وأوضح أن المجموعة كانت صعبة والفريق عاد من الجولة الرابعة متأخرًا، وكان بإمكانه الفوز والتأهل وهنأ بيراميدز على الفوز والتأهل لربع النهائي، والأهم أن فريقه اكتسب خبرات عديدة في البطولة ويتمنى الفوز بالدوري الموريتاني حتى يشارك في البطولة الموسم المقبل.

وأضاف المدرب، أن الفريق استفاق من الجولة الرابعة، ولم تكن هناك مشاكل فنية مع الجهاز الفني السابق «سانشيز»، وكان مشرفا على النادي، وأن «سانشيز» دخل التاريخ كونه أول مدرب في التاريخ يصل بفريق موريتاني لدور المجموعات، موضحًا أن الخوف وقلة الخبرة هي السبب وراء السقوط أمام بيراميدز والمصري في المجموعات، ويجب ألا ينسى الجميع أنها أول مشاركة.

ولفت إلى أن موقفه غير جيد في الدوري الموريتاني ويتمنى الفوز باللقب والتعويض ومواجهة بيراميدز مرة أخرى.

مادة إعلانية

[x]