رئيس الوفد: انتخابات مجلس النواب تبدأ أول نوفمبر

30-1-2020 | 21:03

المستشار بهاء الدين أبو شقة

 

أحمد سعيد

كشف المستشار بهاء الدين أبو شقة رئيس حزب الوفد، أن انتخابات مجلس النواب دستوريًا تبدأ فى أول نوفمبر، على أن تبدأ معها بالتوازي انتخابات مجلس الشيوخ .

وأضاف،خلال لقائه السفير ماسكي نوكي، السفير الياباني في القاهرة، مساء اليوم الخميس، في مقر حزب الوفد الرئيسي في الدقى، أنه ليس هناك ما يمنع أن تكون انتخابات مجلسى النواب والشيوخ والمحليات هذا العام، فالمسألة تحكمها إجراءات لتحقيق تأمين كامل وشامل للعملية الانتخابية، بما تحقق الشفافية والنزاهة.

وأشار أبو شقة إلى أن قانون الهيئة الوطنية للانتخابات، يؤكد أن القيادة السياسية تسعى جاهدة لتحقيق استقرار سياسى وديمقراطية حقيقية.

وقال، إنه ليس هناك مشكلة في كثرة عدد الأحزاب السياسية المتواجدة حاليًا، وإنما لا بد أن نكون أمام حزبين أو ثلاثة أقوياء لتجري المنافسة الحزبية بينهم لتفعيل المادة "٥" من الدستور، مؤكدًا أن حزب الوفد بخبرته السياسية يمكنه تحقيق المعادلة السياسية والتنافس الحزبي الحقيقي الذي تتحقق معه الديمقراطية بمفهومها الحقيقي.

وأوضح أبو شقة، أن حزب الوفد لا يمكن ألا يستعد للانتخابات لأن من مقومات الحزب السياسي أن يكون جاهزًا في أي وقت للعملية الانتخابية، مشيرًا إلى أن حزب الوفد لديه تنظيم قوي للمرأة يتمثل في اتحاد المرأة الوفدية على مستوى القطب، ولجنة للمرأة في كل محافظة، فضلا عن اللجان النوعية التي أنشأت على غرار لجان مجلس النواب ومنها لجنة للمرأة.

وقال أبو شقة إنه لن يرضى بأقل من ٣٠ في المائة من إجمالي مقاعد البرلمانية، بما يتناسب مع تاريخ الوفد، وإنه يأمل الحصول على أعلى من النسبة المقررة دستوريًا للمرأة سواء في مجلسي النواب أو الشيوخ، مؤكدا أن حزب الوفد هو العمود الرئيسي في الخيمة التي لن تقوم سوى بوجوده.

ونوه، بأن قانون الهيئة الوطنية للانتخابات صدر بضمانات غير مسبوقة لتحقيق الشفافية والنزاهة لكل الانتخابات والاستفتاءات، مشيرا إلى أنه كانت له بصمات فى هذا القانون، وراجع المفوضية الهندية وجنوب إفريقيا ووضع من الضمانات ما يؤكد أن ما يدلى به الناخب فى الصندوق هو ما ستعلن عنه النتيجة.

وكشف "أبو شقة" عن أنه لأول مرة يأتى رئيس للجنة الدستورية والتشريعية لمدة خمس دورات انعقاد برلمانية بالتزكية برغم تصنيف "الوفد" على أنه حزب معارض، ما يؤكد ثقة النواب الذين يمثلون الشعب فى هذا الحزب.

وأضاف "أبو شقة" أن الانتخابات المقرر إجراؤها هذا العام وفقا لنصوص الدستور، هى انتخابات مجلس النواب فى أوائل شهر نوفمبر، ومجلس الشيوخ فى أثناء هذا التوقيت، مؤكدًا أن الانتخابات ستكون فى غاية الشفافية والنزاهة بقانون الهيئة الوطنية للانتخابات.

وحضر اللقاء كل من النائب فؤاد بدراوي سكرتير عام حزب الوفد، والكاتب الصحفي عبد العزيز النحاس، نائب رئيس الحزب، والنائب محمد عبده، عضو الهيئة العليا، واللواء سفير نور، عضو الهيئة العليا ورئيس اللجنة النوعية للدفاع والأمن القومي، والمهندس حمدي قوطة، عضو الهيئة العليا ورئيس اللجنة النوعية للصناعة والتجارة، والكاتب الصحفي وجدي زين الدين، عضو الهيئة العليا ورئيس جريدة الوفد، وأمل رمزي، مساعد رئيس حزب الوفد ورئيس اللجنة النوعية للسياحة، وحازم الجندي، مساعد رئيس الحزب لشئون التخطيط، وحسن بدراوي، رئيس اللجنة النوعية للعلاقات الخارجية، وأعضاء اللجنة.

[x]