البرلمان الإسكتلندي يصوت لصالح إجراء استفتاء ثان على الاستقلال عن بريطانيا

29-1-2020 | 22:11

البرلمان الإسكتلندي

 

الألمانية

صوت البرلمان الإسكتلندي مساء اليوم الأربعاء لصالح إجراء استفتاء ثان على الاستقلال عن بريطانيا .


وجاءت الموافقة على الورقة المقدمة من الحكومة بخصوص إجراء الاستفتاء بتأييد 64 عضوا مقابل رفض 54 عضوا.

وفي إشارة إلى الخروج الوشيك لبريطانيا من الاتحاد الأوروبي بعد غد الجمعة، قالت نيكولا ستورجن ، رئيسة الحكومة الإسكتلندية:" نحن على بُعْد يومين اثنين فقط من فقدان عضويتنا في الاتحاد الأوروبي وكل حقوقنا المرتبطة بها"، وأشارت السياسية المنتمية إلى الحزب القومي الإسكتلندي إلى أن الاستقلال عن بريطانيا يعد بالنسبة لاسكتلندا الآن هو الطريق الوحيد حتى تظل جزءا من أوروبا.

ولا يمكن لستورجون أن تفرض إجراء استفتاء إذ أنها تحتاج إلى موافقة الحكومة المركزية في لندن، غير أن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون كان قد أوضح أنه لن يسمح بإجراء استفتاء ثان، منوها إلى أن القضية كان تم إجلاؤها لجيل كامل في الاستفتاء الأول عام 2014 وذلك عندما صوت 55% من الإسكتلنديين لصالح عدم الانفصال عن التاج البريطاني.

واستندت ستورجن في موقفها إلى أن الظروف تغيرت منذ الاستفتاء على خروج بريطانيا في عام 2016، وهو الاستفتاء الذي صوتت فيه غالبية كبيرة من الإسكتلنديين لصالح بقاء بريطانيا في الاتحاد الأوروبي، لكن أصوات الناخبين في انجلترا وويلز أدت إلى رجحان كفة المؤيدين للخروج.

ولفتت ستورجن إلى أن بلادها ستكون بذلك قد خرجت من الاتحاد الأوروبي رغما عن إرادتها.
 

[x]