الغموض يحيط بحالة نادية لطفي الصحية مع عودتها إلى العناية المركزة

29-1-2020 | 17:35

نادية لطفي

 

محمد يوسف الشريف

عادت النجمة الكبيرة نادية لطفي صباح اليوم إلى العناية المركزة بمستشفى المعادي، للمرة الثالثة في خلال عشرة أيام، بسبب ضيق في التنفس.


وكانت النجمة قد تماثلت للشفاء، وابتعدت عن المحاليل المغذية وتناولت الطعام والشراب في غرفتها الخاصة، قبل يومين، وذلك بعد أسبوع من انتكاستها الصحية التي ألمت بها عقب علمها بوفاة صديقتها الفنانة ماجدة.

وجاءت عودة نادية لطفي للعناية بعدما غابت عن الوعي في غرفتها، كما أفادت مرافقتها الدائمة، التي كانت تجيب علي تليفون نادية الشخصي، ومنذ عصر اليوم تم غلق التليفون، مع امتناع مرافقتها عن الإجابة علي تليفونها الخاص.

مادة إعلانية

[x]