الكويت تحتفل بالذكرى 14 لتولي الشيخ صباح الأحمد الحكم

28-1-2020 | 18:22

الشيخ صباح الأحمد

 

عصمت الشامي

یحتفل الشعب الكویتي في ھذه الأيام بمناسبة مرور 14 عامًا على تولي أمیر الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، مقالید الحكم.


وقد حرص الشيخ صباح منذ اللحظات الأولى لتولیه مقالید الحكم على تأكید أھمیة اللُحمة الوطنیة بین أبناء الشعب الكویتي، موجھا الخطاب تلو الآخر في مختلف المناسبات.

وما جاء في خطاب الشيخ صباح الأحمد للشعب الكویتي في نوفمبر الماضي ما هو إلا تأكید جدید على ھذا الأمر، إذ قال: "إخواني وأبنائي المواطنین أدعوكم إلى الانتباه إلى مصلحة وطننا العزیز وصیانة أمنه واستقراره والوقوف صفا واحدا في وجه من یحاول العبث بأمنه وشق وحدته الوطنیة" مؤكدا ثقته التامة بأن أھل الكویت "مدركون لخطورة المرحلة التي تعیشھا منطقتنا وما تقتضیه من وعي ویقظة وحرص على وحدة الصف والكلمة وتجسید المسئولیة الوطنیة".

وفي هذا الصدد أكد محمد الجبري وزیر الإعلام ووزیر الدولة لشئون الشباب الكويت ي، بأن احتفال دولة الكويت بالذكرى الرابعة عشرة لتولي الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح سدة الحكم في الكويت إنما ھو احتفال بقیم الوطنیة والبذل والعطاء والمحبة والتسامح والإنسانیة التي یتسم بھا الشيخ صباح الأحمد .

وقال الوزیر الجبري:"إن الكویت- وطنا ومواطنین- تنعم في ظل قیادة أمير الكويت الحكیمة والرشیدة بمكانة إقلیمیة ودولیة مرموقة ودور حضاري وإنساني ریادي لا یخطئه بصر أو بصیرة وقابل المجتمع الدولي ذلك بمنحه لقب قائد للعمل الإنساني وتسمیة الكویت مركزا للعمل الإنساني في تكریم أممي غیر مسبوق من منظمة الأمم المتحدة".

مادة إعلانية

[x]