الحبس 6 أشهر للمتهمين في واقعة تعذيب وقتل "كلب المطرية"

27-1-2020 | 22:14

الحبس - أرشيفية

 

محمد على أحمد

عاقبت محكمة جنح المطرية ، اليوم الإثنين، المتهمين بالواقعة الشهيرة إعلاميا بـ" المطرية .aspx'> كلب المطرية " بحبس 4 متهمين، 6 أشهر لكل منهم، من بينهم 2 حضوريا وآخران غيابيا.


وأدلى أحد المتهمين ويدعى "على، م" 33 سنة خلال التحقيقات باعترافات تفصيلية قائلًا: "كنّا نستعين بالكلب في الحراسة وتفاجأنا به يقتل 5 أغنام، يقدر ثمنها بـ8 آلاف جنيه، من داخل الحظيرة الخاصة بهم عن طريق عقرهم في الرقبة.

وأشار إلى أنهم قاموا بالتعدي عليه بالضرب مستخدمين "شوم" كانت بحوزة المتهم الأول، ويدعى عبد التواب والثاني، ويدعى على إلى أن قام محمود بالإجهاز عليه بساطور، وقام الأهالى بتصوير لحظات الفيديو، مبدين ندمهم، قائلين "لو رجع الزمن لا يمكن نعمل كدا أبدًا".

كشفت التحقيقات قيام المتهمين بالتعدي على كلب أمام المارة بأحد الشوارع ب المطرية ، بسبب قتله أحد الأغنام الخاصة بالمتهمين، مما أثار حفيظتهم، وقاموا بتمزيق جسد الكلب باستخدام أسلحة بيضاء.

وكان قد تداول عدد كبير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي "فيديو" لعدد من الشباب لحظة قيامهم بقتل كلب وتمزيق جسده، بالأسلحة البيضاء، بطريقة وحشية، وحاول الأهالي التدخل لتخليصه من بين أيديهم، إلا أنهم استمروا في تعذيب الكلب حتى تمكنوا من قتله.

مادة إعلانية

[x]