أمين عام دار الإفتاء بعمان: العنف الأسري يخلق جيلا مشوها والتأديب في التربية الإسلامية تهذيب وليس تعذيبا|صور

27-1-2020 | 21:40

الشيح أحمد السيابي - أمين عام دار الإفتاء بسلطنة عمان

 

شيماء عبد الهادي


قال الشيح أحمد السيابي، أمين عام دار الإفتاء بسلطنة عمان ، إن مشكلة العنف الأسرى تعتبر من أكثر المشكلات التي تؤثر سلبيًا على المجتمع بالكامل، فهي تؤثر على الأسرة نواة المجمتع، كما أن تلك المشكلة تؤدي مباشرة إلى انتشار الفساد والكثير من المشكلات السلبية التي نراها حاليًا في مجتمعاتنا بصورة واضحة.

وأوضح أمين عام دار الإفتاء بسلطنة عمان خلال الجلسة الرابعة والتي جاءت تحت عنوان "مخاطر العنف الأسري"، أنه لو أعدنا النظر إلى منهج الإسلام في التعامل مع أفراد الأسرة لوجدنا أن الإسلام يحث على العلاقة الطيبة، و التربية الإسلامية التي تفتح للآباء والأبناء طريق الحياة في المستقبل على مستوى عال من الأخلاق والصفات الحميدة، ومتى دعت الحاجة إلى التأديب فهو تأديب وتهذيب وليس تعذيبا.

ويعقد الأزهر الشريف هذا المؤتمر على مدار يومي الإثنين والثلاثاء 27-28 يناير 2020، بحضور نخبة من كبار القيادات والشخصيات السياسية والدينية البارزة على مستوى العالم، وممثلين من وزارات الأوقاف ودور الإفتاء والمجالس الإسلامية من 46 دولة من دول العالم الإسلامي، ‎وتركز محاور المؤتمر على أطر مفاهيم التجديد وآلياته، وتفكيك المفاهيم المغلوطة، وقضايا المرأة والأسرة، ودور المؤسسات الدولية والدينية والأكاديمية في تجديد الفكر الإسلامي.


الشيح أحمد السيابي - أمين عام دار الإفتاء بسلطنة عمان


الشيح أحمد السيابي - أمين عام دار الإفتاء بسلطنة عمان


الشيح أحمد السيابي - أمين عام دار الإفتاء بسلطنة عمان

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]