العربية للتصنيع توقع عقدا مع شركة كندية لتحديث مصنع سيماف وتدريب الكوادر البشرية

24-1-2020 | 12:59

جانب من توقيع العقد

 

مها سالم

أكد الفريق عبد المنعم التراس،  رئيس الهيئة العربية للتصنيع علي تنفيذ تكليفات الرئيس عبد الفتاح السيسي بتعميق التصنيع المحلي ونقل وتوطين تكنولوجيا صناعة قطارات السكك الحديدية من خلال تطوير وتحديث القدرات التصنيعية والإنتاجية وتأهيل الكوادر البشرية بمصنع سيماف لمهمات السكك الحديدية التابع للهيئة وفقا لمعايير الجودة العالمية.


جاء هذا خلال توقيع عقد للتعاون مع شركة "بوينت نورث" الكندية للاستشارات العالمية .

ويأتي هذا التعاون في إطار نتائج زيارة الدكتور مصطفي مدبولي رئيس الوزراء لمصنع سيماف مؤخرًا، حيث اتفق علي البدء في الخطوات التنفيذية لتطوير وتحديث مصنع سيماف وفقا لخطة زمنية وبالتعاون مع الخبرات العالمية بما يسهم في التطوير الشامل لمنظومة السكك الحديدية وتحسين الخدمة المقدمة للمواطنين.

في هذا الصدد،أوضح التراس أن العقد تم في ضوء خطة الهيئة العربية للتصنيع لتطوير وتحديث القدرات التصنيعية وتدريب الكوادر البشرية بمصنع سيماف بالتعاون مع شركة "بوينت نورث" العالمية المتخصصة في هذا المجال، مشيرا أنه بحلول شهر أكتوبر ٢٠٢٠ سيصبح لدينا مصنع علي أعلي مستوي، يضاهي أفضل المصانع العالمية في هذا المجال.

وأضاف أن خطة التطوير تستهدف تطوير سيماف، ورفع مستوى جودة منتجاته المتنوعة من عربات السكة الحديد ومترو الأنفاق ، وصناعة الجرارات، وفقا لمواصفات الجودة العالمية، إلي جانب تطوير قطاع البحوث والتصميم، ورفع مستوى المهندسين والكوادر الفنية بالمصنع، وتدريبهم في الداخل والخارج، مشددا علي رفع معدلات الإنتاج للمصنع من ٣٠٠ عربة، إلى 1000 عربة سنوياً والوصول إلي مرحلة تصنيع الجرارات الديزل والكهرباء، وتحقيق إنتاج عالي المستوي من حيث الجودة واشتراطات الأمان، سواء في عربات السكك الحديدية أومترو الأنفاق.

وأضاف أن الهيئة لديها رؤية مستقبلية لفتح منافذ بالأسواق الخارجية خاصة في قارة إفريقيا والمنطقة العربية.

من جانب آخر، أشاد مسئولو شركة "بوينت نورث العالمية" بخبرات الهيئة العربية للتصنيع والإمكانات التصنيعية والبشرية وقدرتها علي تطوير التكنولوجيا بأساليب علمية لتحقيق أعلي معدلات للتصنيع المحلي وفقا لنظم الجودة العالمية، مشيرا إلي الاتفاق علي فتح آفاق جديدة للتعاون مع العربية للتصنيع تمتد إلي إدخال أنظمة سكك حديدية حديثة وتعميق التكنولوجيا والتدريب، لتلبية احتياجات مشروعات التنمية الشاملة بمصر.

وأضاف أن السوق المصري كبير وواعد ويشكل أهمية إستراتيجية للمنطقة العربية والإفريقية، مشيدا بمصنع سيماف أحد الصروح الصناعية المتخصصة في صناعة السكك الحديدية ومتروالأنفاق بالمنطقة العربية والإفريقية والشرق الأوسط.


جانب من توقيع العقد


جانب من توقيع العقد

مادة إعلانية

[x]