سفير الصين: نشرنا إرشادات للصينيين الراغبين في السفر إلى مصر.. والحكومة تمنع سفر من لديهم أعراض فيروس كورونا

23-1-2020 | 17:31

سفير الصين بالقاهرة

 

محمود سعد دياب

كشف لياو لي تشيانغ، سفير الصين بالقاهرة، أن السفارة قد نشرت ووجهت إرشادات خاصة بالسفر للصينين الراغبين في القدوم إلى مصر هذه الأيام؛ حيث يخرج سنويًا 800 مليون مواطن خلال عطلة العام الصين ي الجديد التي تمتد لمدة أسبوعين، إلى التنزه والسياحة داخل وخارج الصين ، وتعتبر مصر إحدى أهم الوجهات السياحية التي تجتذب الصين يين.


وأكد خلال مؤتمر صحفي عقد بمقر السفارة قبل قليل، أن حكومة بلاده منعت المسافرين المصابين بارتفاع درجة الحرارة أو لديهم أعراض المرض، من الخروج من الصين ، لافتًا إلى أن هناك تعاونًا من المسافرين الصين يين في المطارات والمنافذ البحرية لتجنب خروج المصابين، كما تم التنبيه عليهم للتعاون مع الحجر الصحي، وملء استمارة الحالة الصحية بمنافذ القدوم.

وقال السفير إنه "لا داعي للقلق والمبالغة حول انتشار فيروس كورونا"، مشيرا إلى أن بلاده "تتخذ كل الإجراءات لمنع انتشار المرض خارج البر الرئيسي في الصين "، وأنها قادرة على كبح انتشار فيروس "كورونا"، بما لديها من إمكانات ونظام طبي متكامل وخبرات سابقة للتعامل مع مثل هذه الأوبئة.

وأوضح تشيانغ أن لجنة الصحة الوطنية بدأت منذ ٢٠ يناير الجاري بجمع بيانات الحالات المؤكدة والحالات المشتبه فيها في جميع المقاطعات ونشرها بشكل يومي على الإنترنت، وحتى خلال عيد الربيع الصين ي حتى يتمكن المواطنين الصين يين والأصدقاء الأجانب من جميع دول ال عالم من الاطلاع عليها على موقع لجنة الصحة الوطنية، لمعرفة عدد الحالات وآخر التطورات، وذلك انطلاقًا من موقف الصين القائم على الانفتاح والشفافية والاحساس بالمسئولية تجاه ال عالم .

وأشار السفير إلى أنه "حسب الإحصائيات الصادرة عن لجنة الصحة الوطنية الصين ية اليوم الخميس ٢٣ يناير الجاري، فإن حالات الإصابة المؤكدة داخل الصين بهذا الفيروس الجديد، وصلت إلى ٥٧١ مصابا، وأن عدد الوفيات بلغت ١٧ شخصًا، وأن جميع الإصابات وقعت في مقاطعة خبي وسط الصين ومصدرها مدينة ووهان، التي يقطنها 11 مليون نسمة"، مؤكدا أن الحكومة الصين ية أولت اهتماما بالغا للتعامل مع هذا الحدث حيث أعطى الرئيس الصين ي توجيهات كبيرة لحسن التعامل العاجل معه والبحث عن الطرق المناسبة للوقاية والعلاج.

وأضاف لياو لي تشيانغ أن رئيس الوزراء الصين ي رأس اجتماعًا طارئًا للتعامل مع الموقف كما قامت نائبة رئيس الوزراء بزيارة ميدانية لمدينة ووهان للإشراف على منع انتشار الفيروس، كما قامت الصين باتخاذ تدابير وقائية عالية بموجب آلية عمل عاجلة للسيطرة على الفيروس، ومواجهة حالة الطوارئ الصحية في البلاد، برئاسة مكتب الاستجابة لحالات الطوارئ الصحية التابعة للجنة الصحة الوطنية الصين ية، وبمشاركة الوزارات الصين ية المختلفة وكل المقاطعات داخل البلاد، كما قامت الحكومة المركزية بإرسال فريق من الخبراء المختصين إلى المقاطعات المختلفة لمتابعة ورصد أي حالات اشتباه بالإصابة بالفيروس الجديد.

وأشار السفير إلى أن الصين تتبنى الأساليب العلمية في التعامل مع هذا النوع من الفيروس الذي يؤدي إلى التهاب رئوي، وتعمل بالتنسيق مع منظمة الصحة ال عالم ية ودول ال عالم سواء بتبادل المعلومات أو بتوفير العلاج المناسب للمصابين وبحث الأساليب العلمية لمواجهة ومحاصرة هذا النوع من الفيروس، مؤكدا أن بلاده اتخذت بالفعل إجراءات مشددة خاصة بمدينة ووهان لمحاصرة الفيروس وعدم تفشيه خارج المدينة، وذلك بتعليق حركة النقل العام وغلق المطار ومحطات السكك الحديدية أمام الركاب المغادرين خارجها، ومطالبة المواطنين بعدم الخروج من المدينة.

وتابع مضيفًا أن بلاده نجحت في كشف التسلسل الجيني لهذا الفيروس، خلال فترة قصيرة لمساعدة منظمة الصحة ال عالم ية ودول ال عالم في إيجاد سبل الوقاية منه، مطالبا بعدم تسيس القضية وعدم الالتفات إلى الاشاعات المغرضة التي تحاول التهويل وتضخيم حجم الحالات المصابة لتشويه صورة الصين في ال عالم ، قائلا: انطلاقنا من الإحساس بالمسئولية واعتمادا لمبدأ الشفافية والانفتاح قدمت الصين كل المعلومات المتعلقة بالفيروس الجديد لمنظمة الصحة، والتي أشادت بموقف الصين في هذا الصدد.

وأضاف: "لقد قمنا بعقد 4 اجتماعات حتى الآن، مع فريق المنظمة لدراسة التطورات والبحث عن مدى تأثير الفيروس على الصحة ال عالم ية، كما وجهنا دعوة لفريق منظمة الصحة ال عالم ية لزيارة المدينة " ووهان" والتعرف على حقيقة الأوضاع وتنسيق الجهود لإيجاد الوسائل المناسبة لمواجة الفيروس ومنع تفشيه".

مادة إعلانية

[x]