ملامح السرد الروائي في ليبيا خلال الألفية الجديدة بمختبر السرديات في مكتبة الإسكندرية

22-1-2020 | 15:14

مكتبة الإسكندرية

 

مصطفى طاهر

ينظم مختبر السرديات ب مكتبة الإسكندرية ندوة لمناقشة "ملامح السرد الروائي في ليبيا في العقد الأول من القرن الحادى والعشرين" وهي الدراسة التي أعدها الأكاديميان الليبيان بكلية الآداب جامعة عمر المختار الدكتور عماد خالد عبد النبي والدكتورة أريج خطاب، وذلك يوم الثلاثاء الموافق 28 من يناير الجاري، في تمام الساعة السادسة مساءً بقاعة "C" ويدير اللقاء الأديب منير عتيبة المشرف على مختبر السرديات ب مكتبة الإسكندرية .


قال الأديب منير عتيبة ، أن هذا اللقاء هو أحد حلقات النقاش في المشروع الذى أطلقه مختبر السرديات ب مكتبة الإسكندرية تحت عنوان "ملامح السرد العربي في القرن الحادى والعشرين"، وقد تم الاتفاق مع عدد من النقاد من بلدان عربية مختلفة لإعداد دراسات تحدد أهم ملامح السرد في العقد الأول من القرن الحادي والعشرين في بلادهم، حيث يتم تنظيم لقاءات ب مكتبة الإسكندرية لكل باحث لشرح الدراسة الخاصة به سواء بحضوره شخصيًا أو بواسطة الفيديو كونفرانس في حال تعذر حضوره.

وأشار عتيبة، إلى أنه تم بالفعل الانتهاء ومناقشة الأبحاث الخاصة بكل من لبنان والعراق، وأنه بنهاية المشروع سيكون بين أيدينا كتاب يضم هذه الدراسات التي ستبين أهم ملامح السرد العربي، والمشترك والمختلف في هذه الملامح بين البلدان العربية المختلفة، ومن ثم ينطلق المشروع بعد ذلك ليقدم في مرحلته الثانية ملامح السرد العربي في العقد الثاني من القرن الحادي والعشرين.

اقرأ ايضا:

مادة إعلانية

[x]