أحمد الباشا: حرائق أستراليا ترفع أسعار العدس والفول.. وانخفاض الدولار لم ينعكس على الأسعار

20-1-2020 | 13:48

العدس والفول

 

سلمى الوردجي

قال رئيس شعبة الحاصلات الزراعية بغرفة القاهرة التجارية، أحمد الباشا، إن انخفاض سعر الدولار لم ينعكس على أسعار بعض أنواع الحاصلات الزراعية خاصة الفول و العدس بسبب الارتفاعات العالمية.


وأرجع ارتفاع أسعار الفول و العدس إلى وجود كميات قليلة منه في الخارج خاصة بعد انتشار الحرائق في أستراليا، وتحول بعض الدول المنتجة إلي مستوردة مثل الهند.

وأشار إلى أن أسعار الفول عالميًا تتراوح بين 650 و750 دولارًا للطن، وأسعار العدس تتراوح بين 725 و800 دولار للطن، يضاف عليها المصاريف الإدارية، والشحن، والتخليص الجمركي، أي ما يتراوح بين 5 إلى 8% خلاف السعر في بلد المنشأ.

وأوضح الباشا، أن أسعار العدس تباع في الجملة ما بين 12 و16 جنيها للكيلو، حسب الجودة والنوع، ويصل للمستهلك بأسعار تتراوح بين 16 و 25 جنيها حسب التعبئة والتغليف، ومصاريف النقل، وأماكن البيع، بينما تتراوح أسعار الفول المستورد ما بين 13 و 16 جنيها في الجملة.

وأشار إلى أن المستوردين يبيعون البضائع المخزنة لديهم بأسعار رخيصة، لأنهم اشتروها بسعر أقل من الأسعار العالمية المرتفعة الآن، وأن نسبة هامش ربح التجار لا تتعدي الـ 5% بأي حال من الأحوال.

ولفت إلى أن مصر تستورد نحو 98 %، من حجم استهلاكها من العدس ، وتستورد نحو 88% من حجم استهلاكها من الفول، وأهم الدول الموردة لمصر هي كندا وأستراليا.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]