في ذكرى رحيله.. أبرز محطات صاحب الكوميدية الساخرة وحيد سيف | صور

19-1-2020 | 15:29

وحيد سيف

 

مي عبدالله

يعتبر الفنان الراحل وحيد سيف ، الذي تحل اليوم ذكرى رحيله السابعة، من أهم نجوم الكوميديا في السينما المصرية؛ لتميزه عن فنانين جيله بطريقته الخاصة في إلقاء الإفيهات الكوميدية وامتلاكه لضحكة مميزة وروحا كوميدية ساخرة.



وحيد سيف ، ولد في العشرين من مارس 1939، في الإسكندرية، وحصل على ليسانس آداب قسم تاريخ من جامعة الإسكندرية، وأثناء دراسته بالجامعة، قدم العديد من الأعمال العالمية على مسرح الجامعة؛ مثل «شكسبير»، «حسن ومرقص وكوهين»، وبدأ احترافه الفن عندما جاء إلى القاهرة في عام 1968، مع مسرح الريحاني، حيث قدم مسرحية «إنهم يدخلون الجنة».


شارك وحيد سيف ، خلال مسيرته الفنية في العديد من المسلسلات الناجحة منها؛ « المال والبنون »، «رحلة أبو العلا البشري»، «عائلة مجنونة جدا»، ومسلسل ست كوم، «زيزو 900»، والذي قدمه عام 2009.


أما في السينما كانت أبرز مشاركاته في أفلام «خلي بالك من جيرانك»، «ليلة بكى فيها القمر»، «الكرنك»، «غريب في بيتي»، «الشاويش حسن»، و«مضى العمر»، «محامي خلع»، «سيد العاطفي»، «عايز حقي».


وكان للمسرح نصيب كبير في مسيرة وحيد سيف الفنية؛ حيث قدم العديد من المسرحيات الناجحة منها «ربنا يخلي جمعة»، «قشطة وعسل»، «شعبان فوق البركان»، « شارع محمد علي »، «أنا عايزة مليونير».


وتزوج وحيد، ثلاث مرات، الأولى من الفنانة ألفت سكر، واستمرت الزيجة فترة طويلة إلى أن انفصل، والزيجة الثانية كانت من خارج الوسط الفني، والثالثة كانت من صحفية لبنانية، ونتج عن هذه الزيجات أربع أبناء «إيناس، وإيمان، وناصر، وأشرف».

وبعد رحلة فنية دسمة، توفى ملك الكوميديا وحيد سيف ، في يناير 2013، بعد صراع طويل مع المرض عن عمر ناهز الـ73 عاما.

مادة إعلانية

[x]