استقرار الحالة الصحية للفنانة نادية لطفي

18-1-2020 | 13:58

نادية لطفي

 

محمد يوسف الشريف

استقرت الحالة الصحية للفنانة الكبيرة نادية لطفي ، بعد أن تعرضت مساء أمس، لوعكة صحية مفاجئة، انتقلت على إثرها إلى العناية المركزة بالمستشفى.

كانت الفنانة نادية لطفي  قد تعرضت لإجهاد كبير وانخفاض في ضربات القلب، مما جعل الأطباء ينقلوها من غرفتها بالمستشفى إلى  العناية المركزة ، ومكثت بها نحو 6 ساعات، كما تم إجراء اختبارات كاملة لوظائف الجسم.

وأكدت مرافقتها بالمستشفى، أن الفنانة نادية لطفي قد عادت إلى غرفتها بعد ظهر اليوم، وتريد أن تستريح في غرفتها الدائمة بالمستشفى، ولذلك لا تجيب على هاتفها، الذي استخدمه حاليًا للرد على سيل المكالمات التي لم تنقطع من صباح اليوم.

جدير بالذكر، أن الفنانة الكبيرة تقيم بالمستشفى بصفة دائمة على مدار الأعوام الماضية، حتى دون أن تخرج لحضور حفلات تكريمها من جميع الجهات الفنية في مصر.

مادة إعلانية

[x]