"مصر للدراسات الاقتصادية": التعاون بين مصر والبنك الدولي شراكة إستراتيجية للتنمية

17-1-2020 | 23:06

البنك الدولي

 

أميرة العادلي

أشاد الدكتور مصطفى أبو زيد مدير مركز مصر للدراسات الاقتصادية ورئيس اللجنة الاقتصادية ب حزب الحركة الوطنية فى بيان له بتعاون الدولة المصرية مع المؤسسات الدولية وفي مقدمتها البنك الدولي ، والذي كان شريكا إستراتيجيا خلال الفترة الماضية، ومازال هناك مجالات لتعزيز هذا التعاون خاصة بعد وصول محفظة التعاون بينه وبين مصر إلى 8 مليارات دولار .


وأضاف أبوزيد أن حرص القيادة السياسية على الاهتمام وتوجيه الحكومة للاستخدام الأمثل للتمويلات والقروض الدولية ينعكس على مشروعات البنك الدولي في مصر، والتي تأتي جميعها في مشروعات تخدم المواطنين وذات قيمة مضافة، ومن بينها مشروع بنبان للطاقة الشمسية في أسوان التي تبلغ تكلفتها 2 مليار دولار، وتحتوي على 32 محطة شمسية، ووفرت الآلاف من فرص العمل المباشرة وغير المباشرة، مما أدى إلى اختياره كأفضل مشروع نفذه البنك الدولي عام 2019 .

وهذا بالإضافة إلى مشروعات أخرى للبنك الدولي في مصر في قطاعي التعليم والصحة، وأيضا الحماية الاجتماعية، وخاصة برنامج تكافل وكرامة .

وأثنى مدير مركز مصر للدراسات الاقتصادية على سعي الحكومة للتوافق بين خطط برنامج الإصلاح الاقتصادي ومشروعاتها مع المؤسسات الدولية وفق الإستراتيجية الوطنية للتنمية المستدامة 2030 والتي تهدف إلى تحقيق التنمية على المستويين الاقتصادي والاجتماعي .

وأكد أبو زيد على أهمية الملفات التي أكدت الحكومة على وضعها ضمن أولويات المرحلة الثانية من برنامج الإصلاح الاقتصادي بعد انتهاء مرحلته الأولى المالية والنقدية .

وأشار إلى أهمية تلك الملفات، والتي تتضمن التحول الرقمي وتحسين مناخ الاستثمار وجذب الاستثمارات المباشرة والعمل على زيادة مشاركة القطاع الخاص كشريك أساسي ورئيسي في التنمية، إلى جانب تنمية الكوادر البشرية وتطوير قطاعي الصحة والتعليم .

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]