رئيس الاتحاد الجزائري ينتقد قرار كاف بإقامة أمم إفريقيا في الشتاء

17-1-2020 | 21:01

خير الدين زطشي، رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم

 

الألمانية

انتقد خير الدين زطشي رئيس الاتحاد الجزائر ي ل كرة القدم ، الاتحاد الإفريقي للعبة (كاف)، مؤكدا أن إقامة بطولة كأس أمم إفريقيا (كان) في فصل الشتاء ستخلق الكثير من المشاكل لمنتخب بلاده حامل اللقب.


وقرر(كاف) إقامة بطولة كأس أمم إفريقيا المقبلة، في الكاميرون ما بين التاسع من يناير والسادس من فبراير 2021، بدلا من شهري يونيو ويوليو، مثلما كان الحال في النسخة الأخيرة التي أقيمت في مصر.

وقال زطشي، في تصريحات للإذاعة الجزائر ية اليوم الجمعة: " إقامة كأس أمم إفريقيا المقبلة في فصل الشتاء ستخلق لنا الكثير من المشاكل، منتخبنا يضم 90 بالمائة من اللاعبين المحترفين بالخارج، وقد يغيب بعضهم عن البطولة على خلفية ما قرره (كاف)".

وأضاف: " القرار الجديد دفعنا إلى تعديل كل الخطط التي وضعناها من قبل، كنا نستعد للعب مباراة ودية في شهر مارس المقبل، لكن الآن وبعد إعلان كاف سنلعب الجولتين الثالثة والرابعة من التصفيات المؤهلة للـ"كان" في نفس الشهر، على أن تقام المباراة الودية في شهر يونيو أو أغسطس".

وانتقد زطشي، الاتحاد الإفريقي ل كرة القدم ، حيث أكد أن الكرة الإفريقية على مستوى المنتخبات والأندية تعاني من مشكلة سوء التنظيم.

كما هاجم زظشي (كاف) "بسبب انشغاله بالسياسة على حساب الرياضة" مجددا "رفضه إقامة بطولة كأس أمم إفريقيا داخل الصالات بمدينة العيون المحتلة من طرف المغرب" على حد قوله.

وقال زطشي: "هناك اتحادات كروية في القارة السمراء ترفض ما يقوم به (كاف) وانشغاله بالسياسة، منها اتحاد جنوب إفريقيا الذي قرر مقاطعة بطولة أمم إفريقيا داخل الصالات رغم تأهل منتخب بلاده للدورة النهائية، بسبب إقامتها بمدينة العيون المحتلة".

كما أكد زطشي "أن الاتحاد الجزائر ي سيغيب عن احتفالية الذكرى الـ63 لتأسيس الكاف المقررة بمدينة العيون المحتلة في الثامن فبراير المقبل، على هامش اجتماعات اللجنة التنفيذية".

يشار إلى أن الجزائر لا تعترف بسيادة المغرب على مدينة العيون ومناطق أخرى، حيث تعتبرها أرضا محتلة تابعة للصحراء الغربية.

وسيطر التوتر الشديد على العلاقات السياسية بين الجزائر والمغرب بسبب النزاع في إقليم الصحراء الغربية.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]