محمود رضوان: كحّال هو الشخصية التي تمنيت أن أكونها.. وكتبت الرواية إرضاء للطفل المشاغب داخلي

16-1-2020 | 21:26

الشاعر محمود رضوان

 

أميرة الدكروري

يصدر حديثًا عن دار دوّن رواية "كحّال" للشاعر محمود رضوان ، وذلك بالتزامن مع انطلاق فعاليات معرض القاهرة الدولي للكتاب في دورته الـ51.


ويقول محمود رضوان في تصريحات لـ"بوابة الأهرام"، إن فكرة الرواية جاءته حينما تقدم بكتاب للنشر فاقترح الناشر عليه كتابة الرواية، ويقول رضوان: "ولم أفكر في الأمر وقتها حتى أعدت قراءة الكتاب ذات يوم فراودتني الفكرة من جديد وقررت خوضها."

ويضيف رضوان: "كانت لدي فكرة الرواية، لكنى عملت عليها وحضرت عدد من الورش مع كتاب رواية مُهمين، كما عززت أسلوب اللغة لدي، فالعامية لها تفردها و روعتها، لكن حين الخوض في قالب مختلف يجب ان تُتبع أصول هذا القالب، فيمكن لأي شخص كتابة الرواية لكن بشرط تعلم أًصولها. ولعل مثلنا الأعلى في الرواية هو شكسبير وهو شاعر في الأصل، فلا يوجد مشكلة أو تعارض بين الرواية والشعر لكن بالتأكيد هم وسائط مختلفة والتنقل بينهم له قواعد وأًصول خاصة."

وتدور أحداث الرواية حول "مروان" الذي يغوص في حياة القرية بتفاصيلها الشجية الغنية، ويتنقل بين الموالد والمداحين والمشايخ والغجر، وينفطر قلبه الغض مع أول فقد لحب الطفولة البريء النقي، لكن الفتى يكبر وتغويه المدينة بأضوائها وحياتها السريعة، إذ يتسلل إلى معهد الموسيقى العربية، ويصبح للمرة الأولى منجماً لكل من حوله، حيث جاءهم متشبعاً بالفن والشغف وثراء الروح وصفاء النفس، وننتقل مع "مروان" من مدينة لمدينة، ومن حبٍّ لحبٍّ، ومن بلد إلى بلد؛ لنرى كيف يتحرر ذلك القلب الطيب من أثر الأيام، وحكايات الماضي وقيود الحياة.

ويقول رضوان عن الرواية: "كحّال هو الشخص الذي تمنيت أن أكونه لأنه لديه حلول سحرية للمشاكل والصراعات التي تواجهه في الرواية، هو مساند للأخرين وشغوف بالحياة ومحظوظ ولديه خلفية صوفية ومحب لآل البيت فتمنيت ان كون مثله."

ويضيف: "لا يوجد لدي مشاريع روائية جديدة في الوقت الحالي، فأنا مترقب تلقي القراء فهي مغامرة، الرواية لها جمهور واسع ربما أكثر من الشعر فهناك متلقي مختلف، على الرغم من لجنة القراءة التي قرأت الرواية متفائلين بها الا اني اتمني ان تلاقي استحسان الجمهور، فأنا انتقلت للرواية أرضاءا للطفل المشاغب داخلي، ويوجد مساحات حكي واسعة في أشعاري".

محمود رضوان هو شاعر مصري، له عدد من الدواوين الشعرية من بينها حافي وحر ودبدوشكا وقبل ما تخلص الحكايات وترجمت له عدة قصائد إلى الإيطالية تحت رعاية البابا فرانسيس الأول بابا الفاتيكان بمشاركة عدد من شعراء وكتاب أوروبا، وتم تدريس بعض أعماله بالمعهد الهولندي بالقاهرة، وغني له عدد من نجوم الغناء من بينهم محمد منير وأصالة وهاني عادل ووسط البلد وكايروكي وفيروز كراوية ومي كساب وديانا كرازون وشاندو وبدراوي، وتعد "كحّال" الرواية الأولى له.


رواية "كحّال" للشاعر محمود رضوان

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]