مجلس"دار العلوم" يكرم الخشت لمشروعه التجديدي في تطوير العقل وتأسيس خطاب ديني جديد | صور

15-1-2020 | 12:17

مجلس "دار العلوم" يكرم الخشت

 

محمود سعد

كرم مجلس كلية دار العلوم الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة ، وذلك بوصفه عالمًا استطاع أن يقدم مجموعة من المشروعات والمبادرات على رأسها تأسيس خطاب ديني جديد، ومشروع تطوير العقل المصري، ومبادرته لتطوير اللغة العربية وتأسيس مفوضية اللغة العربية، وذلك بحضور الدكتورة هبة نوح نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، والدكتور محمد سامي نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، والدكتور معتز عبدالله مساعد رئيس الجامعة لشئون أعضاء هيئة التدريس.


وأكد الدكتور الخشت ضرورة تحديث المناهج وربطها بعلوم العصر الإنسانية والاجتماعية، والخروج من دائرة العلوم القديمة، رافضًا فكرة إحياء علوم الدين وإنما تطويرها كونها علومًا بشرية، بخاصة علوم الشريعة وما تتضمنه من علوم الحديث والفقه والتفسير.

وقال الدكتور الخشت ، إن تطوير اللغة شرط إلزامي لتطوير الفكر بشكل عام والفكر الديني بشكل خاص، مؤكدًا أهمية دار العلوم كقلعة معرفية لابد أن تسهم مساهمة فعالة في تطوير الخطاب الديني وتطوير علوم اللغة، مشيرًا إلى تفعيل اللجنة التي شكلها في مجلس الجامعة لتحديث وتطوير المناهج ب دار العلوم برئاسة عميد دار العلوم ورموز الكلية من مثل: الدكتور حامد طاهر، والدكتور أحمد درويش والدكتور نبيل غنايم. مؤكدًا اعتزازه برموز كلية دار العلوم وعميدها الدكتور عبد الراضي عبد المحسن.

من جانبه عبر الدكتور عبد الراضي عبد المحسن عميد كلية دار العلوم ، عن اعتزازه برئاسة الدكتور الخشت جلسة مجلس كلية دار العلوم كأول رئيس جامعة في تاريخها وتاريخ دار العلوم يترأس جلسة لمجلسها، مشيرًا إلى أن تكريم المجلس للدكتور محمد الخشت الأستاذ العالم والفيلسوف؛ جاء لجهوده وأياديه البيض في المجال الفكري والفلسفي، وتبنيه مشروعًا وطنيًا كبيرًا لتطوير العقل المصري أهم مفرداته هو مشروع التفكير النقدي الذي لايقتصر على مجرد مقرر دراسي كمتطلب جامعي على الطلاب؛ وأن هذا المشروع هو اللبنة الأولى في مشروع مواجهة الفكر المتطرف.

وأكد الدكتور حامد طاهر نائب رئيس الجامعة وعميد كلية دار العلوم الأسبق، أهمية فلسفة الدكتور الخشت ، قائلًا: سوف تملأ أفكاره مصر كلها والعالم العربي، وقد بدأت بالفعل تباشير ذلك ومنها ما قرأناه مؤخرًا في اليونسكو من الاحتفال الكبير بفلسفة الدكتور الخشت والاهتمام بأفكاره التي اعترف بها اليونسكو وهو أكبر منظمة ثقافية في العالم المعاصر".






الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]