حيثيات براءة ريهام سعيد: المتهمة أبدت خشيتها من مخاطر البدانة

14-1-2020 | 17:21

ريهام سعيد

 

أحمد السني

أودعت محكمة جنح الجيزة، حيثيات حكمها ببراءة الإعلامية ريهام سعيد من الاتهامات الموجهة إليها بإهانة الأشخاص، الذين يعانون من أمراض "السمنة"، وسخريتها منهم في إحدى حلقات برنامجها على قناة فضائية.

وقالت المحكمة في أسباب حكمها إن المدعي طلب في دعواه معاقبة ريهام سعيد، لازدرائها فئة كبيرة من المجتمع المصري ونشرها كلمات مسيئة وسخرية وساخرة من السيدات البدينات، واستخدام عبارات وأوصاف تمثل إهانة بالغة للمرأة، مما يعد قذفًا، وذلك خلال إحدى حلقات برنامجها الموقوف.

وأضافت المحكمة في حيثياتها، أنه ثبت بها أن أوراق الدعوى خلت من ثمة ألفاظ تعد قذفًا في حق المدعى بالحق المدني، أو سبًا له كانت المتهمة قد وجهتها يمكن معه للمحكمة من مراقبة تلك الألفاظ ومعاقبة المتهمة عليه إذا كان.

وأكدت أن الأوراق خلت من أحد أركان جريمة السب والقذف، وأن ما جاء على لسان المتهمة من كلام يعبر عن خشيتها من أن تلك البدانة قد تسبب بعض الأمراض ومنها أمراض القلب، وإن المتهمة عندما انتقدت البدينات حرصًا منها على إتباع الوسائل السليمة للتغذية.

وأوضحت المحكمة أن ريهام سعيد لم توجه صراحة نقدًا لفظًيا، كما أن للمتهمة الحق في النقد المباح، باعتبارها إعلامية أوكل إليها برنامج يعبر عن مكنونة بعض القضايا، والدستور كفل للمواطن الحق في التعبير عن الرأي.

وشددت الحيثيات أن المتهمة عندما عبرت عن رأيها فأنها لم تقصد المدعيتين بالحق المدني بأشخاصهما، الأمر الذي تشككت معه المحكمة في صحة إسناد الاتهام للمتهمة.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية