عمرو أبو اليزيد: الوزيرة ومتحدثها انشغلا بالهواتف أثناء عرض صور المستشفى الصادمة

14-1-2020 | 17:26

النائب عمرو أبو اليزيد

 

سامح لاشين

قال النائب عمرو أبو اليزيد إن المبادرات التي ذكرتها وزيرة الصحة هالة زايد حركها رئيس الجمهورية، وإن أزمة كالنفايات الطبية خطيرة ولايمكن السكوت عنها، والحيوانات الضالة تنقل الأمراض، وكلها تندرج تحت الفشل الرقابي الذي لايحتاج للموازنة.

وتابع: ما رأيناه اليوم في الاستجواب هو عقوبة جنائية، تستوجب الحبس وليس سحب الثقة، والوزيرة لاتضع النواب في حساباتها، وأثناء مشاهدة الصور، كان يجدر بالوزيرة إظهار الاحترام، ولكننا فوجئنا بالمتحدث الرسمي والوزيرة يتبادلان الضحك وينظران في الهواتف غير مكترثين.

وقالت النائبة شادية ثابت إن من دور النائب التشريع والرقابة، ولكن كل النواب تخلوا عن "وضع السياسات العامة للدولة" مع الوزراء، ليكون هناك مسئولية مشتركة، النواب تنازلوا عن هذا الحق، والوزراء أيضا لم يفعلوا هذا النص، وبالنسبة لموضوع الاستجواب، فالنائب الحسسيني تطرق لمسألة هامة جدا متعلقة بالنفايات.

وتابعت: النفايات عفريت عجزنا عن صرفه، وتساءلت: هل جهزتوا السيارات الكافية والشركات المعتمدة للتصرف في الأمر؟، وحينما كنت مسئولة بأحد المستشفيات كنت أتحايل على السيارات لكي تأتي وتخلصنا من النفايات.

واستطردت: سجب الثقة ليس حل، الحل في معرفة الحقوق والواجبات، وأدوار النواب والوزراء تحتاج إلى أن تتكامل، ويجب وضع السياسات للعناية بكل أوجه القصور، لكي أوفر المتطلبات الأساسية في العناية المركزة والحالات الحرجة.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية