وزير التعليم يشرح لطلاب الثانوية العامة عبر "بوابة الأهرام" كيف يعبرون بقية الامتحانات في سلام

14-1-2020 | 13:37

الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم

 

أحمد حافظ

قال الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم، إن ما يحدث من خروج بعض أسئلة امتحانات الصف الثاني الثانوي، على منصات التواصل الاجتماعي، يعكس أن هناك فئة من الطلاب ترفض التعلم، وما يعنيهم في المقام الأول، أن يحصلوا على مجاميع مرتفعة، وهذا ضد فلسفة التعلم التي يقوم عليها نظام التقييم المعدل في الثانوية العامة.

أضاف الوزير في تصريحات خاصة لـ"بوابة الأهرام"، أن الحديث عن تكافؤ الفرص غير منطقي، خاصة أن الصفين الأول والثاني الثانوي، يمهدان طريق الطالب للصف الثالث الثانوي، الذي يحدد المستقبل الجامعي للطالب، وبالتالي فإن ما يجري حاليا لا يخرج عن كونه مجرد وسيلة لتعريف الطالب كيف يمكن قياس مستواه وفق نواتج التعلم.

أوضح الوزير "إذا أراد الطالب عبور الامتحانات بسلام، عليه أولا أن ينسى ثقافة الحفظ والتلقين التي تعود عليها، وأن يقتنع بأن الامتحان يقيس نواتج التعلم، ماذا فهم من كل درس، وليس ماذا حفظ من الدرس.. ثم يتصفح بنك المعرفة وهذا أمر مهم للغاية حتى يستطيع الإجابة عن الأسئلة بشكل علمي ووفق نظام الفهم، وأخيرا أن يراجع النماذج التي أتاحتها الوزارة من قبل، في كل مادة، وينسى تماما تلك الأجزاء التي حفظها من خلال المدرس الخصوصي، لأنه لن تكون هناك إجابات نموذجية ولا أسئلة متوقعة".

قال الوزير لأولياء الأمور "افتخروا بأولادكم الذين لم يتربوا على الغش، وتكافؤ الفرص في العام المقبل، كسنة شهادة، حق تحفظه الوزارة لكل طالب اجتهد، وادعموا نظام التقييم القائم على الفهم؛ لأنه الوحيد الذي يفرز ويفرق بين الطالب الغشاش الذي لا يريد التعلم، وبين المجتهد الذي يؤمن بقدراته ومجهوده ويريد أن يكون له مستقبل".

مادة إعلانية