||||Specified argument was out of the range of valid values. Parameter name: startIndex محللون: تشكيل الحكومة المصرية الجديدة سيحدد مسار البورصة - بوابة الأهرام بوابة الأهرام

محللون: تشكيل الحكومة المصرية الجديدة سيحدد مسار البورصة

26-7-2012 | 14:20

 

رويترز

رهن محللون ماليون اتجاه بورصة مصر خلال الأسبوع المقبل بمدى تقبل الشارع المصري للإعلان المتوقع عن التشكيل الكامل للحكومة الجديدة بعد الصدمة الأولية التي سببها تكليف وزير الري والموارد المائية هشام قنديل بتشكيل الحكومة.

وقال نادر إبراهيم خبير أسواق المال "تشكيل الحكومة سيكون العامل المؤثر في السوق خلال الاسبوع المقبل".

وأحبط اختيار الرئيس المصري محمد مرسي لوزير الري لتشكيل الحكومة العديد من المستثمرين والخبراء الذين كانوا يأملون في مجيء خبير اقتصادي متمرس، وانخفضت المؤشرات المصرية منذ الثلاثاء الماضي فور الإعلان عن تكليف قنديل بتشكيل الحكومة لتقطع موجة صعود استمرت خمس جلسات متتالية.

وأضاف إبراهيم "في حالة تشكيلها(الحكومة) من الإخوان والسلفيين سنتراجع لأن الأوضاع السياسية ستزداد صعوبة".

كان لثورة 25 يناير التي اندلعت العام الماضي تأثير سلبي شديد على الاقتصاد حيث أبعدت السائحين والمستثمرين الأجانب عن البلاد وأثارت سلسلة من الإضرابات العمالية للمطالبة برفع الأجور، وتباطؤ نمو الناتج المحلي الإجمالي إلى نحو اثنين بالمائة في السنة المالية 2011-2012 من خمسة بالمائة أو أكثر في السنوات السابقة.

وقال كريم عبد العزيز خبير أسواق المال "لا أحد يعرف الكثير عن رئيس الحكومة الجديد وكل ما هو خفي يكون مخيفا جدا للمتعاملين. المشتري غير موجود بالسوق الآن. أتوقع تراجع السوق خلال الأسبوع المقبل".

ولم يرد اسم قنديل في قائمة طويلة من المرشحين المحتملين لرئاسة الحكومة المصرية الجديدة رددتها وسائل الاعلام على مدى ثلاثة اسابيع منذ تسلم مرسي الرئاسة، وتركزت تلك التكهنات حول مجموعة من الاقتصاديين من بينهم مسئولون حاليون وسابقون في البنك المركزي.

وقال عيسى فتحي خبير أسواق المال "بعض المتعاملين فضلوا الخروج من السوق الآن حتى تتضح الرؤية حول تشكيل الحكومة بشكل أفضل"، وفقدت الأسهم المصرية 4.7 مليار جنيه(781 مليون دولار) من قيمتها السوقية خلال معاملات الأسبوع الجاري.

وقال محسن عادل خبير أسواق المال "ستواجه(السوق) ضغوطا بيعية خلال النصف الأول من الأسبوع المقبل ولكن مع تشكيل الحكومة خلال النصف الثاني أتوقع تحسنا في المعاملات"، لكن محللين فنيين يتوقعون حدوث ارتدادة تصاعدية بالسوق المصرية خلال الأسبوع المقبل على عكس توقعات المحللين الماليين.

وقال عبد الرحمن لبيب خبير أسواق المال "السوق الآن عند مستوى دعم بالقرب من 4680 نقطة. لذا اتوقع الارتداد للأعلى خلال الاسبوع المقبل لاستهداف مستوى 4850 نقطة. لكن في حالة النزول وكسر مستوى 4630 نقطة أنصح بإيقاف الخسائر".

واتفق معه إبراهيم النمر خبير أسواق المال قائلا "السوق سيرتد لأعلى من مستوى الدعم الحالي خلال الأسبوع المقبل".

الأكثر قراءة