بلغ وزناهما 380 كجم.."تعليمي طنطا" يجري جراحتي سمنة مفرطة لشاب وفتاة في حضور خبير أمريكي| صور

12-1-2020 | 21:05

جانب من الجراحة

 

الغربية – محمد مبروك

نجح فريق طبي في المستشفى التعليمي الجامعي بطنطا، بمشاركة جراح أمريكي، في إجراء جراحتين، اليوم الأحد، لمريضي سمنة مفرطة.


وكانت الحالة الأولى لشاب يبلغ من العمر 22 عاما يبلغ وزنه 205 كجم، والثانية لشابة تبلغ من العمر 29 عاما، وكان وزنها 175 كجم، حيث تمت الجراحة باستخدام المنظار الجراحي، لتنفيذ جراحة تحويل المسار أحادي التوصيلة، وتصغير حجم المعدة لتقليل امتصاص الطعام بالمنظار، من خلال فتحات لا تتعدي 9 ملم، حيث تم عمل معدة مصغرة بواسطة الدباسات الجراحية وتوصيلها بالأمعاء الدقيقة للحالتين.

وأكد الدكتور مجدي سبع، رئيس جامعة طنطا، أن الجامعة تهتم دائما بتطوير مهارات شباب الأطباء من خلال الاستفادة من الخبرات المحلية والأجنبية المتخصصة، مشيرا إلى أن السمنة المفرطة تشكل السبب الرئيس للعديد من أمراض القلب والضغط والسكر وخشونة المفاصل وآلام العظام.

من جانبه، أشار الدكتور محمود سليم، مدير المستشفى التعليمي، إلى أن وحدة جراحة السمنة تأتي في صدارة الوحدات المتخصصة على مستوى مستشفيات وسط الدلتا، ومزودة بأحدث أجهزة المناظير الجراحية، وملحق بها عناية مركزة تعمل بكفاءة طبية عالية.

كان قسم الجراحة العامة بالمستشفيات الجامعية، تحت إشراف الدكتور أحمد غنيم عميد طب طنطا، قد استقبل اليوم البروفيسور الأمريكي "مدحت علام"، لحضور ورشة عمل تستمر على مدار يومين، حول "جراحة تحويل المسار لمرضى السمنة المفرطة".

وقاد الخبير الأمريكي فريقا طبيا ضم كلا من، الدكتور أسامة حسن، أستاذ جراحة الجهاز الهضمي، والدكتور أحمد حازم مدرس جراحة الجهاز الهضمي، والدكتور الغمري السيد مدرس مساعد الجراحة، وذلك تحت إشراف الدكتور أحمد نوفل رئيس قسم الجراحة العامة، الدكتور حمدي عبد الهادي، رئيس وحدة الجهاز الهضمي، الدكتور محمد لطفي، مدير العمليات بالمستشفى التعليمي.


جانب من الجراحة


جانب من الجراحة

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]