الأهالي يروون تفاصيل مقتل شخص وقطع أذن آخر بسبب " الأطفال " بالنهضة | صور

10-1-2020 | 01:54

مكان وقوع الجريمة

 

أحمد فتح الباب - محمد علي أحمد

بمجرد أن تصل بقدميك إلى مدينة السلام، وتحديدا منطقة النهضة لا حديث لقاطنيها سوي ماحدث ليلة أمس من مشاجرة طاحنة راح فيها قتيل وجريح، وشخصان خلف القضبان والسبب "لعب العيال".


الساعة تعلن العاشرة صباحا يخرج طفلان يلعبان أمام منزلها، ولكن سريعا ما تطور الأمر إلى خلافات بينهما، ليتحول المكان في أقل من دقائق معدودة إلى بركة دماء.

مكان وقوع الجريمة


التقت بوابة الأهرام "محمد. س" صاحب إحدى المحال بالمنطقة ليروي تفاصيل الواقعة قائلا "يعملوها الصغار ويقعوا فيها الكبار" على الرغم من أن القاتل والمقتول من منطقة واحدة تربطهم جيرة المكان الواحد إلا أن وسوس الشيطان لكل منهم انتقاما لنجله.

وأضاف الساعة العاشرة صباحا قمت بفتح المحل وكنت أشاهد الأطفال يلهون أمام العقار كعادتهم وعلى غير عادتهم تشاجروا مع بعضهم البعض فقام الأهالي بالتدخل قائلا" زعقنالهم وطلعوا بيتهم" وانتهى الأمر بذلك.

مكان وقوع الجريمة


دقائق معدودة وخرج الطفلان كل منهما يصطحب أهليته وقام محمد وشقيقه حسن بالنزول ومواجهة الطرف الآخر ووالدته وصديق أبيه وبدأ الأمر بمعاتبة على مافعلوا ببعضهما.

والتقط آخر أطراف الحديث تطور الحديث بينهما إلى تعدى بعضهم على بعضهم بالأيدي وقام كل منهم بحيازة سلاح أبيض"سنجة، وسكين" مما أدى إلى مقتل حسن والد الطفل الأول وإصابة صديق والد الطفل الآخر.

مكان وقوع الجريمة



حالة من الذهول أصابت الجميع كيف تطور الأمر إلى قتيل ومصاب، وحاول البعض من الأهالي إنقاذ حسن القتيل والبعض الآخر ينقذ َمحمد المصاب بالوجه والأذن،.

ثوانى معدودة وتم نقلهم إلى مستشفى السلام قائلا "قولنا حسن هيموت لأنه مكنش بيتكلم" وفور وصوله المستشفى لفظ أنفاسه متأثرا بإصابته ومازال المصاب يتلقى العلاج تحت تصرف النيابة.

وخيمت حالة من الحزن على أهالي المنطقة فما أصعب أن يكون القاتل والمقتول جيران تجمعهم أفراحهم وأحزانهم ويفرقهم أطفالهم بهذا الشكل المؤلم وتفكيك الأسرتين.

مكان وقوع الجريمة


البداية كانت بتلقي قسم شرطة السلام ثان بلاغًا باستقبال مستشفى السلام سمكري سيارات توفى إثر إصابته بجرح طعني أسفل الرقبة ونزيف دموي حاد حول الرئة وبالانتقال والفحص تبين حدوث مشادة كلامية بين المتوفى وبصحبته شقيقه عامل دوكو سيارات وطرف آخر عاطل مصاب بجرح متهتك بالجمجمة وقطع جزئي بالأذن اليسرى ، قطع داخلي بالغضروف وربة منزل بسبب خلافات حول الجيرة ولهو الأطفال تطورت إلى مشاجرة استعانت خلالها الأم بـ" صديق زوجها " وتعدوا على بعضهم البعض بالضرب محدثين ما بهم من إصابات وقام الثالث بالتعدي على المجنى عليه بسلاح أبيض " مطواة " محدثاً إصابته التي أودت بحياته

وتمكن ضباط مباحث القسم وبصحبتهم القوة المرافقة من ضبط طرفي المشاجرة وبحوزة الثالث السلاح الأبيض المستخدم فى ارتكاب الواقعة

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]