"بلتون": تراجع التضخم سيلعب دورا مهما في قرار البنك المركزي بشأن أسعار الفائدة

9-1-2020 | 19:34

البنك المركزي المصري

 

علاء أحمد

قالت " بلتون المالية القابضة "، فى تقرير اليوم الخميس، إن قراءة ال تضخم ستلعب دورا مهما في قرار البنك المركزي بشأن أسعار الفائدة.


وتجتمع لجنة السياسة النقدية الخميس المقبل 16 يناير، وكان من المقرر أن يعقد هذا الاجتماع في 26 ديسمبر الماضي ولكن تأجل لحين إعادة تشكيل مجلس إدارة البنك المركزي ولجنة السياسة النقدية.

وكشف الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء، اليوم الخميس، عن تراجع الرقم القياسى العام لأسعار المستهلكين ليبلغ 104.4 نقطة خلال شهر ديسمبر من العام المنصرف، مسجـلًا انخفاضًا قدره 0.2% مقارنة بشهر نوفمبر من العام ذاته.

وذكر تقرير "بلتون" أن التراجع الشهري لل تضخم جاء بدعم من تراجع أسعار الأغذية بنسبة 0.5% مقارنة بانخفضاها بنسبة 1.5% في نوفمبر، وذلك رغم الإنفاق الموسمي المتوقع على الأنشطة الترفيهية خلال موسم أعياد الميلاد، والذي شهد ارتفاعا طفيفا بنسبة 0.5%، مما عكس ضعف قوى الإنفاق.

وتوقع أن تستمر قوة الجنيه في دعم قراءات جيدة لل تضخم حتى نهاية العام، مما سيحافظ على معدلات ال تضخم في نطاق مستهدف المركزي عند 9% (±3%) حتى نهاية عام 2020.

وأشار التقرير إلى أن ما يدعم من احتواء الضغوط ال تضخم ية عدم تغير الأسعار المحلية للوقود في المراجعة الربع السنوية الثانية، ما من شأنه دعم قراءة منخفضة لل تضخم على أساس شهري.

أضاف أنه لذلك فمن المتوقع إبقاء المركزي على أسعار الفائدة دون تغيير خلال الاجتماع المقبل للجنة السياسة النقدية الذي سيعقد يوم 16 يناير 2020 لاختبار مستويات السيولة بعد قرارات خفض الفائدة الجريئة المتخذة خلال عام 2019 وامتصاص أثر التدفقات النقدية الخارجة من الاستثمار في أدوات الدخل الثابت في الموعد الطبيعي لإعادة موازنة المحافظ المالية بنهاية العام.

ومتوقع خفض أسعار الفائدة بنحو 300 نقطة أساس خلال عام 2020.

مادة إعلانية

[x]