شهاب الدين: استقالة منتصر والمعصراوي "بطولة زائفة" و"شو إعلامي" ولم نختر أى أحد حتى الآن

25-7-2012 | 23:25

 

جمال عصام الدين

وصف المهندس فتحي شهاب الدين ، رئيس لجنة الثقافة والإعلام والسياحة ب مجلس الشوري ورئيس لجنة اختيار رؤساء تحرير الصحف القومية ، ما فعله الأستاذ صلاح منتصر والأستاذ مجدي المعصراوي من تقديم استقالتهما من اللجنة بأنه مجرد "شو إعلامي" و"بطولة زائفة" على حد تعبيره.


وقال شهاب الدين فى تصريحات خاصة أن منتصر والمعصراوي انتهيا من تقديم تقديراتهما الخاصة بالصحفيين المرشحين لرئاسة التحرير، ووقعا عليها وانتهى عملهما، ولذلك ما فعلاه من تقديم استقالاتهما عبر أجهزة الإعلام أولا يأتى في إطار "البطولات الزائفة والشو الإعلامي" كما قال.

وقال شهاب الدين أن المعصراوي كان جزءا من اللجنة الفنية المكونة من 14 عضوا والتى كانت تراجع الملفات المقدمة من الصحفيين المرشحين والتى شملت السير الذاتية والأرشيف، وأن هناك لجنة إدارية لا يعرف عنها المعصراوي شيئا ومهمتها التدقيق في البيانات التي جاءت في ملفات المرشحين والتأكد من صحتها من الأجهزة الرقابية مثل الجهاز المركزي للمحاسبات والرقابة الإدارية ونقابة الصحفيين.

وتساءل شهاب الدين علي أى أساس يقول المعصراوي في خطاب استقالته أنه لم يتم التدقيق في بيانات المرشحين من الصحفيين؟، مضيفا إن استقالة النائب مجدي المعصراوي هي صورة طبق الأصل لاستقالة صلاح منتصر والاثنان كانا يشكلان- علي حد قوله- جبهة واحدة، ولو كانت لديهم الشجاعة لتقدموا باستقالاتهما من البداية.

وحول اختيارات الصحفيين قال شهاب الدين أنه فوجئ بمن يقول له إنه تم اختيار الصحفي محمود المناوي لرئاسة تحرير الأهرام، وأنا أقول إنه لم يتم اختيار المناوي ولا غير المناوي للأهرام حتى الآن.

وأضاف شهاب الدين أن أعضاء اللجنة لا يعرفون الأول من الثاني من الثالث من المرشحين وكل ما ينشر مجرد تكهنات لا أساس لها من الصحة، ودعا شهاب الدين أجهزة الإعلام لعدم الاعتداد بأى أخبار عن الاختيارات الصحفية إلا منه هو شخصيا باعتباره المتحدث الإعلامي الوحيد للجنة.

وقال شهاب الدين إن الاختيارات غير معروفة حتى الآن، ولم تتم تصفيتها بصورة نهائية وقد يكون هناك اختيار أول ثم يأتى تقرير من الرقابة الإدارية فيتم تغييره واستبعاده في اللحظة الأخيرة.

الأكثر قراءة

[x]