المعصراوي يستقيل من لجنة اختيار "رؤساء التحرير" ويطالب فهمي بإنقاذ سمعة "الشورى"

25-7-2012 | 15:47

 

بوابة الأهرام

تقدم مجدى المعصراوي ، عضو مجلس الشوري عن حزب الكرامة، باستقالته من لجنة ترشيح رؤساء تحرير الصحف القومية ، اليوم الأربعاء.


وبرر المعصراوي وهو عضو بلجنة الثقافة والإعلام ب الشورى أسباب استقالته بـ"كثرة التصريحات حول أعمال اللجنة بما ليس لنا دراية به" وخص بالذكر تصريحات ممدوح الولي نقيب الصحفيي ن بشأن مواعيد انتهاء عمل اللجنة والتلميح عن تغيير أشخاص بعينهم أو مؤسسات بعينها، وكذلك ما وصفه بالاستعجال غير المبرر لأعمال اللجنة "بما لا يتفق مع طبيعة المهمة".

وأشار المعصراوي إلى وجود خلاف بين أعضاء اللجنة حول طريقة تقييم المرشحين واصفًا عمل اللجنة بالصوري وأن اللجنة لم تطبق المعايير التي سبق أن أعلنت عنها بسبب عدم توافر البيانات الكافية لهذا الأمر.

وفيما يلي ننشر نص استقالة المعصراوي كاملة كما أرسلها لرئيس مجلس الشورى :

نص استقالة مجدى المعصراوي ، عضو مجلس الشوري، من لجنة ترشيح رؤساء تحرير الصحف القومية .

السيد الأستاذ الدكتور / أحمد فهمي-رئيس مجلس الشوري

تحية طيبة وبعد.،

لقد قبلت تكليفي بعضوية اللجنة الخاصة بترشيح رؤساء تحرير الصحف القومية انطلاقاً من إيماني بأنها مهمة مؤقتة وخطوة تدفع اٍلي ما أعتقده من ضرورة استقلال وتحرير الاٍعلام المصري بعيدًا عن هيمنة حزب أو تيار سياسي، وأن مجلس شوري مابعد 25 يناير العظيمة لا يمكن أن يكون امتدادًا لما قبله، خاصة فيما يتعلق بعلاقته بال صحافة القومية، وربما شاركتموني هذا الاعتقاد في بعض تصريحاتكم التي تابعتها في هذا الصدد، ورغم مشاركتي الإيجابية في اجتماعات هذه اللجنة مع عدد من أعضائها اٍلا أنني أتوقف عن جملة من الملاحظات تدفعني الي اٍبلاغكم بعدم استكمالي لهذه المهمة وانسحابي من اعمالها واستقالتي منها:
*شعورى باستعجال غير مبرر في أعمال اللجنة وبما لا يتفق مع طبيعة المهمة التى تحاط بجدل وخلاف داخل الوسط الصحفي كان الملائم له أن تتم أعمال اللجنة بما يؤدي الي الاطمئنان ويوحي بالثقة.

*كثرة التصريحات حول أعمال اللجنة بما ليس لنا دراية به أو علم بما يضعنا في حرج بالغ وامتد الأمر إلي أعضاء من خارج اللجنة ومنهم السيد / ممدوح الوالي نقيب الصحفيي ن الذي تابعت أكثر من تصريح له عن تفاصيل تتعلق بأعمال اللجنة ومواعيد انتهاء عملها وتلميحات عن تغيير أشخاص بعينهم أو مؤسسات معينة .

*اقتصار مهمة أعضاء اللجنة عند تقييم المتقدمين من خلال اٍعطاء درجات من مائة درجة تشمل السيرة الذاتية والأرشيف وخطة التطوير، والخلاف بين بعض أعضاء اللجنة علي طريقة التقييم وهل الأوراق المقدمة كافيه وحدها للاختيارالأمثل وهل يتساوي في تقييم الدرجات رئيس تحرير صاحب تجربة مع غيره من المتقدمين الجدد...اٍلخ من أمور أكدت لي أن عملنا يتسم بالصورية وأن المتقدمين ليسوا علي قدر واحد من المساواة في ظل هذه الطريقة المتعسفة والقاصرة والتي تتوقف فقط علي مايقدم في الأوراق والتي لا تكفي -من وجهة نظري- وحدها للاختيار بضمير وحيادية .

*والأهم من أعضاء اللجنة الذين تم اٍغراقهم في التقييم عبر رصد الدرجات غاب من عملهم تمامًا تطبيق المعايير التي تم الاٍعلان عنها والتي تم التوافق عليها – رغم خلافنا أو اتفاقنا عليها- وأنه ليست في حوزة أي من أعضاء اللجنة بيانات عن الأشخاص المتقدمين الا من خلال ما يقدمونه في السيرة الذاتية.

ولا نعرف من جهة محايدة مدة التعيين التي يجب الا تقل عن 15 سنة في المؤسسة منها 10سنوات متصلة قبل التقدم للمنصب أو من قاموا بجلب الاعلانات أو من عملوا مستشارين لوزراء أو مسئولين أو هيئات أو وقع عليهم عقوبات تأديبية من نقابة الصحفيي ن أو من قاموا بالتطبيع وسافروا إلي اٍسرائيل أو التقوا اٍسرائيليين...اٍلخ من معلومات أساسية يكون عملنا بغيرها عبث والهاء. كما أنه لا يمكن لضمير أحد منا أن ينهي مهمته في أعمال اللجنة علي هذا النحو.. ثم يقوم غيره باستكمال هذه المهمة التي سنتحمل مسئوليتها أمام الرأي العام وأمام أنفسنا.

*لقد بت علي قناعة تامة بعد مشوار من محاولة بذل الجهد لاٍنجاح مهمة هذه اللجنة أن الأمر يستدعي الآن وفورا تدخلكم بما لكم من صلاحيات كاملة لاٍنقاذ سمعة مجلس الشوري من التورط في تحمل مسئولية نتائج هذه اللجنة واٍعطاء مزيد من الوقت لاٍعادة التشاور مع نقابة الصحفيي ن والمجلس الأعلي لل صحافة ومجلس الشوري بالطبع حول اٍنجاز هذه المهمة بما نريده من تغيير حقيقي وجذري في أوضاع هذه المؤسسات وبما ترضيه ضمائرنا ومانريده لاٍعلام و صحافة بعد ثورة عظيمة كان ركنًا مهمًا في شعارها هو الحرية .

مع خالص تقديري واحترامي. النائب/ مجدي المعصراوي

مرفق البيانات المطلوبة والتى لم يتم إتاحتها إلى أعضاء اللجنة

بيانات مطلوبة من المؤسسات الصحفية لم يتم توفيرها:

-تاريخ التعيين
-مدة السنوات المتصلة خاصة الذين حصلوا علي اٍجازات بدون مرتب
-من جلبوا اٍعلانات
-من حصلوا علي اٍذن للعمل مستشارين لوزارات أو هيئات أوأشخاص


بيانات مطلوبة من نقابة الصحفيي ن:

-من حصلوا علي عقوبات تأديبية
-المحالين الي التأديب بقرار من مجلس النقابة ولم يبت في أمرهم
-من قاموا بالتطبيع
-بيانات مطلوبة من مصلحة الجوازات عن الذين قاموا بالسفر إلي اٍسرائيل
-بيانات مطلوبة من الوزارات والهيئات حول الصحفيي ن الذين عملوا مستشارين أو قاموا بأعمال في هذه الوزارات والهيئات مقابل مكافآت أو حصلوا فيها علي اٍعلانات

بيانات مطلوبة من الجهات الرقابية:
-من تورطوا في وقائع فساد أو سوء اٍدارة أواٍهدار للمال العام أو أي قضية مخلة بالشرف.

مادة إعلانية

[x]